تأسس في 22 مايو 2012م

إنجلترا تستهدف حضورا جماهيريا قياسيا في أمم أوروبا للسيدات

متابعات
2021-05-21 | منذ 5 شهر

 يستهدف الاتحادان الأوروبي والإنجليزي لكرة القدم، حضورا جماهيريا قياسيا لبطولة كأس الأمم الأوروبية للسيدات، المقرر إقامتها في إنجلترا صيف العام المقبل.

 

وسيتراوح سعر تذاكر البطولة، التي كان مقررا إقامتها هذا الصيف ولكن أعيد تحديد موعدها بسبب جائحة فيروس كورونا، من 5 إلى 50 جنيها إسترلينيا.

 

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا) تصريحات كريس براينت، رئيس قسم تسليم البطولة باتحاد الكرة الإنجليزي، الذي قال إن تذاكر مباريات منتخب إنجلترا والأدوار الإقصائية ستبدأ من 7.5 جنيه إسترليني. ويأمل الاتحادان الإنجليزي والأوروبي لكرة القدم في تحطيم الرقم القياسي للحضور الجماهيري للمسابقة القارية، وذلك في المباراة الافتتاحية للبطولة التي ستجرى بملعب أولد ترافورد. كما يتطلع الاتحادان لتحطيم الرقم القياسي لأي مباراة كرة قدم للسيدات أقيمت في أوروبا خلال المباراة النهائية التي ستقام على ملعب ويمبلي العريق في العاصمة البريطانية لندن. وتحمل المباراة النهائية لبطولة (يورو 2013) بين منتخبي ألمانيا والنرويج في السويد الرقم القياسي لأكبر حضور جماهيري لأحد لقاءات أمم أوروبا للسيدات، حيث بلغ عدد الجماهير 41302 متفرج.

 

بينما حمل نهائي منافسات كرة القدم للسيدات بين منتخبي الولايات المتحدة واليابان في أولمبياد لندن 2012، الرقم القياسي لأكثر حضور جماهيري لأي مباراة للسيدات بأوروبا، حيث تابع اللقاء 80203 متفرجين من المدرجات. ويسعى الاتحادان الإنجليزي والأوروبي لبيع أكثر من 700 ألف تذكرة في البطولة، وهو 3 أمثال عدد التذاكر التي بيعت في نسخة البطولة الماضية عام 2017 بهولندا، والتي بلغت 240045 تذكرة.

 

وذكر اتحاد الكرة الإنجليزي أن أكثر من نصف مليون تذكرة ستكون متاحة مقابل 25 جنيها إسترلينيا أو أقل. وقال براينت: "ندرك الفرصة الهائلة التي لدينا لتطوير كرة القدم للسيدات هنا وفي جميع أنحاء أوروبا".

 

وأضاف :"للحصول على هذا الإرث، ينبغي أن نتأكد من أننا نقدم أولا بطولة تحطم الأرقام القياسية التي تأسر الخيال، لتوفير تلك الأسس الحيوية". وسيتمكن المشجعون أولا من تسجيل اهتمامهم بالبيع المسبق خلال الفترة من 13 تموز/يوليو حتى 10 آب/أغسطس من هذا العام. ويبدأ التسجيل عقب قرعة النهائيات في 28 تشرين أول/أكتوبر المقبل، قبل انطلاق عملية البيع العام في منتصف شباط/فبراير المقبل. ويعمل منظمو البطولة على أن تكون الملاعب بكامل طاقتها الاستيعابية، لكنهم تعهدوا بسياسة استرداد "قوية" في حالة تأثير فيروس كورونا على الأعداد المسموح لها بالحضور. ومن المأمول أن تجتذب تدابير المشاركة الجديدة التي قدمتها المدن المضيفة 120 ألف فتاة أخرى للعب كرة القدم في المدارس أو في الأندية بحلول عام 2024، بالإضافة إلى 20 ألف سيدة أخرى يلعبن من أجل المتعة والصداقة بحلول نفس العام. وقالت سو كامبل مديرة كرة القدم للسيدات في الاتحاد الإنجليزي: "هذه البطولة تسلط الضوء حقا على لعبة السيدات وتمنحنا فرصة لوضع نافذة المتجر أمام الناس".

 

وشددت كامبل على أن "الأمر يتعلق بالتأكد من أن المتجر مكتظ بالمنتجات التي يريدها الناس". وباستثناء المباراة الافتتاحية في أولد ترافورد، ستقام مباريات المجموعة الأولى بين ساوثهامبتون وبرايتون، والمجموعة الثانية بين لندن وميلتون كينز، والمجموعة الثالثة بين شيفيلد ولي والمجموعة الرابعة بين روثرهام ومانشستر.


آخر الأخبار