تأسس في 22 مايو 2012م

فيفا يعلن موقفه من رسالة "حقوق الإنسان" التي وجهها منتخب ألمانيا

متابعات
2021-03-26 | منذ 3 أسبوع

فيفا

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجمعة أن المنتخب الألماني لن يواجه عقوبات إثر الرسالة السياسية التي وجهها لاعبوه قبل مباراته أمام المنتخب الأيسلندي مساء الخميس في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 المقررة في قطر.

واصطف اللاعبون الــ11 في التشكيل الأساسي للمنتخب الألماني مرتدين قمصان شكلت الأحرف الــ11 لعبارة “حقوق الانسان” باللغة الإنجليزية، وذلك في رسالة تردد أنها موجهة إلى قطر التي واجهت انتقادات تتعلق بمعاملة العمال المهاجرين، وذلك في الوقت الذي تستعد فيه لاستضافة كأس العالم 2022 .

وكشف الفيفا لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “الفيفا يؤمن بحرية التعبير، وبقوة كرة القدم للخير. الفيفا لن يتخذ إجراءات تأديبية بشأن هذا الموقف.” وكان الفيفا قد اتخذ قرارا مماثلا إزاء قيام لاعبي المنتخب النرويجي بارتداء قمصان شكلت عبارة “حقوق الانسان – داخل الملعب وخارجه” أمس الأول الأربعاء قبيل مباراة الفريق أمام منتخب جبل طارق.

وفي الماضي، كان التعبير عن الأراء السياسية في المباريات أمرا لا يلقى تسامحا من جانب الفيفا، لكن الاتحاد الدولي أصبح أكثر تساهلا إزاء هذا الشأن مؤخرا، ويسمح للاعبين أيضا بالجثو على الركبة في تعبير عن الاحتجاج على التمييز العنصري والظلم. وقال ليون جوريتسكا لاعب خط وسط المنتخب الألماني في تصريحات لقناة “آر.تي.إل” التليفزيونية: “تحدثنا حول هذا الأمر في الفريق.

أمامنا بطولة كأس العالم وهناك الكثير من المناقشات بشأنها. ونرغب في أن نظهر للمجتمع أننا لا نتجاهل الأمر.”

وتحدث يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني عن “إشارة جيدة للغاية ومهمة”، موضحا أنه كان على دراية بتلك الخطة لكنه ليس من اقترحها.

وأضاف لوف: “كانت ببساطة مجرد إشارة أولى من الفريق على أننا ندافع عن حقوق الإنسان، في أي مكان في العالم، فهذه هي قيمنا.”


آخر الأخبار