تأسس في 22 مايو 2012م

رئيس الوزراء البريطاني: حريصون على إعادة كرة القدم لموطنها في 2030

متابعات
2021-03-02 | منذ 2 شهر

جونسون

 قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن "الوقت مناسب" لكي تقدم المملكة المتحدة وأيرلندا عرضا مشتركا لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2030، مضيفا أن الدولة ترغب أيضا في استضافة مباريات إضافية في بطولة أوروبا 2020 إذا دعت الحاجة.

وفي مقابلة مع صحيفة "ذا صن"، قال جونسون "نحن حريصون جدا على إعادة كرة القدم إلى موطنها في 2030. أعتقد أنه المكان المناسب. إنه موطن كرة القدم، وهذا هو الوقت المناسب. سيكون شيئا رائعا للدولة".

وذكرت الصحيفة أن وزير المالية البريطاني ريشي سوناك سيجنب 2.8 مليون جنيه إسترليني (3.90 مليون دولار) في ميزانيته اليوم الثلاثاء من أجل الترويج لكأس العالم بجانب 25 مليون جنيه إسترليني لتمويل اللعبة على مستوى القاعدة.

وأضاف جونسون "نريد أن نرى طفرة كبيرة في كرة القدم في السنوات المقبلة". وانضم الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إلى نظرائه في أسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية وأيرلندا في الترحيب بالتعهد المالي الذي قدمته الحكومة من أجل إطلاق عرض محتمل لاستضافة كأس العالم 2030.

وقالت الاتحادات في بيان مشترك "سنواصل تقييم جدوى تقديم عرض قبل أن يبدأ الفيفا العملية رسميا في 2022. تنظيم كأس العالم سيوفر فرصة رائعة لتقديم فوائد ملموسة لبلادنا".

وزاد "إذا تم اتخاذ قرار لتقديم عرض لهذا الحدث، فإننا نتطلع إلى تقديم مقترحات الاستضافة الخاصة بنا إلى الفيفا ومجتمع كرة القدم العالمي الأوسع". وأقيمت كأس العالم على أراض بريطانية مرة واحدة من قبل عندما أحرزت إنجلترا اللقب أمام جماهيرها في 1966. كما ترك جونسون الباب مفتوحا أمام استضافة المملكة المتحدة لمباريات إضافية في بطولة أوروبا 2020، بعدما كشفت الحكومة الأسبوع الماضي عن خطط لإنهاء كل قيود التباعد الاجتماعي في إنجلترا بحلول 21 يونيو/ حزيران.

وقال "نستضيف بطولة أوروبا. سنستضيف الدور قبل النهائي والمباراة النهائية. إذا أرادوا إقامة أي مباريات أخرى، نحن مستعدون لذلك بالتأكيد لكن في هذه اللحظة هذا هو الوضع مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم".

وتأجلت بطولة أوروبا عاما واحدا بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد وستقام في 12 مدينة حول القارة في الفترة من 11 يونيو/ حزيران إلى 11 يوليو تموز. وتتضمن هذه المدن جلاسجو، التي تستضيف ثلاث مباريات في دور المجموعات ومباراة في دور الستة عشر، ولندن التي تستضيف ثلاث مباريات في دور المجموعات ومباراة في دور الستة عشر بالإضافة لمباراتي الدور قبل النهائي والمباراة النهائية بستاد ويمبلي.

وأبلغ دانييل كوخ المستشار الطبي للاتحاد الأوروبي (اليويفا) رويترز الأسبوع الماضي بأن الاتحاد سيتخذ قرارا في بداية أبريل/ نيسان حول ملاءمة الملاعب وعدد الجماهير التي سيسمح لها بالحضور، وقال جونسون إن المملكة المتحدة مستعدة لاستضافة المزيد من المباريات إذا طُلب منها ذلك.

والمدن المستضيفة الأخرى هي دبلن وبيلباو وأمستردام وكوبنهاجن وميونيخ وروما وسان بطرسبرج وبوخارست وبودابست وباكو.


آخر الأخبار