تأسس في 22 مايو 2012م

هوفنهايم وأرسنال يتطلعان إلى حسم التأهل في الدوري الأوروبي

متابعات
2020-11-25 | منذ 3 شهر

هوفنهايم

 عندما تنطلق غدا الخميس الجولة الرابعة من مباريات دور المجموعات ببطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، ستسعى أربعة فرق لمواصلة حصد العلامة الكاملة بتحقيق الانتصار الرابع على التوالي وحسم التأهل إلى الدور الثاني (دور الــ32).

ويحل أرسنال ضيفا على مولده النرويجي في المجموعة الثانية كما يحل ليستر سيتي ضيفا على سبورتينج براغا البرتغالي في المجموعة السابعة، ويأمل كل من الفريقين الإنجليزيين في تحقيق الانتصار الرابع وحسم التأهل غدا. كذلك يسعى فياريال الإسباني للهدف نفسه عندما يحل ضيفا على مكابي تل أبيب الإسرائيلي في المجموعة التاسعة، وهوفنهايم الألماني الذي يحل ضيفا على سلوفان ليبيرتش التشيكي في المجموعة الثانية عشر.

وتغلب أرسنال على مولده (4-1) ذهابا في الخامس من تشرين ثان/نوفمبر الجاري، ولم ينجح الفريق في التخلص من مشاعر خيبة الأمل منذ ذلك الوقت، خاصة بعد ضياع لقب الدوري النرويجي منه لصالح فريق بودو/جليمت . وستكون المنافسة أكثر صعوبة في مجموعات أخرى حيث تشهد مباريات الغد لقاء جلاسجو رينجرز الاسكتلندي مع بنفيكا البرتغالي في صراع صدارة المجموعة الرابعة، كما يلتقي ليل الفرنسي مع ميلان متصدر الدوري الغيطالي في المجموعة الثامنة، ويلتقي توتنهام الإنجليزي مع لودجوريتس البلغاري في المجموعة العاشرة التي تشهد صراعا حادا بين ثلاثة فرق يمتلك كل منها ست نقاط. وفي المجموعة الثانية عشر، كان هوفنهايم قد تغلب على سلوفان ليبيرتش (5-0) ذهابا في تشرين ثان/نوفمبر الجاري، وذلك في مباراة افتقد خلالها الفريق التشيكي 15 لاعبا من قائمة الفريق بسبب عدوى فيروس كورونا المستجد، ولكن قبل مباراة الغد، بات هوفنهايم هو الفريق الأكثر معاناة من المشكلات.

فقد غاب سبعة من لاعبي هوفنهايم عن المباراة التي تعادل فيها الفريق مع شتوتجارت (3-3) مطلع هذا الأسبوع في الدوري الألماني (بوندسليجا) بسبب عدوى كورونا، لكن ستة من لاعبيه عادوا إلى التدريبات هذا الأسبوع. وقال ألكسندر روزين مدير الكرة بنادي هوفنهايم، إن هناك التزام بمواصلة التعامل مع الوضع بحذر ومسؤولية. ويسعى المهاجم مؤنس دبور، أحد اللاعبين العائدين من العزل بسبب الإصابة بكورونا، إلى تحقيق عودة قوية أملا في تسجيل الهدف رقم 19 له في سجل مشاركاته بدور المجموعات للدوري الأوروبي، وهو ما سيشكل رقما قياسيا.

كذلك تسلط الأضوء نحو صانع الألعاب التركي يوسف يازيجي (23 عاما) لاعب ليل الفرنسي والذي سجل ثلاثيتين (هاتريك) في البطولة حتى الآن، منها ثلاثية الفريق التي فاز بها على ميلان في عقر داره (3-0) في الجولة الثالثة، وهي الهزيمة الوحيدة لميلان خلال هذا الموسم حتى الآن.

ويتصدر ليل المجموعة الثامنة برصيد سبع نقاط وبفارق نقطة واحدة أمام ميلان، ويتطلع إلى تحقيق نتيجة إيجابية أمام ميلان مجددا ليعزز فرصته في التأهل لدور الــ32 الذي تسحب قرعته في كانون أول/ديسمبر المقبل وتقام منافساته في شباط/فبراير. وقال ريناتو سانشيز لاعب خط وسط فريق ليل: “نلعب بشكل جيد وليس لدي أي شك بشأن التأهل.” وعلى الجانب الآخر، يفتقد ميلان جهود النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش (39 عاما) متصدر قائمة هدافي الدوري الإيطالي برصيد عشرة أهداف، بسبب الإصابة، وينتظر أن يحل مكانه أنتي ريبيتش. ويخوض ميلان المباراة تحت قيادة دانييلي بونيرا في ظل استمرار عزل المدير الفني ستيفانو بيولي ومساعده الأول جياكومو موريلي بسبب الغصابة بعدوى كورونا.

وفي المجموعة الأولى، يمكن لروما الإيطالي وضع قدم في الدور الثاني بالفوز على كلوج الروماني. وتشهد المجموعة السادسة لقاء نابولي الإيطالي مع ريجيكا الكرواتي، علما بأن نابولي يمتلك ست نقاط متساويا في ذلك مع الكمار الهولندي وريال سوسييداد الإسباني، بينما يقبع ريجيكا في المركز الرابع الأخير بدون رصيد. وفي المجموعة الخامسة، يلتقي غرناطة الغسباني المتصدر مع أومونيا نيقوسيا صاحب المركز الأخير برصيد نقطة واحدة، بينما تجمع المباراة الأخرى بالمجموعة بين إيندهوفن الهولندي وباوك سالونيكا اليوناني.

ولا تزال المنافسة قوية في المجموعة الثالثة حيث يحتل باير ليفركوزن الألماني وسلافيا براغ التشيكي المركزين الأول والثاني برصيد ست نقاط لكل منهما ويليهما هبوعيل بئر السبع ونيس برصيد ثلاث نقاط لكل منهما.

وتشهد جولة الغد لقاء ليفركوزن مع هبوعيل بئر السبع وسلافيا براغ مع نيس الفرنسي. وفي المجموعة الحادية عشر، يحل دينامو زغرب الكرواتي المتصدر ضيفا على وولفسبيرجر النمساوي صاحب المركز الثاني، كما يلتقي فينورد روتردام الهولندي مع سيسكا موسكو الروسي.


آخر الأخبار