تأسس في 22 مايو 2012م

توشيرو : المتفرجون الأجانب قد يستطيعون تحاشي الحجر الصحي في أولمبياد طوكيو

متابعات
2020-11-12 | منذ 3 شهر

طوكيو2021

 ألمح الرئيس التنفيذي لأولمبياد طوكيو 2020 توشيرو موتو بأن المتفرجين الأجانب قد يستطيعون تحاشي الحجر الصحي، في الوقت الذي ارتفع فيه منسوب التفاؤل بامكانية اقامة الالعاب الاولمبية امام عدد معين من الجماهير. وجاءت تصريحات موتو بعد ان اعرب رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الالماني توماس باخ الذي يزور طوكيو الاسبوع المقبل عن تفاؤله الكبير برؤية "عدد لا بأس به من المتفرجين" لمتابعة المنافسات الاولمبية. وارجئت الالعاب التي كانت مقررة صيف 2020 الى الصيف المقبل بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وستكون تحركات الرياضيين المشاركين في الالعاب والمسؤولين مقيدة نوعا ما على مدى اسبوعين بعد دخولهم الى البلاد لكن من الصعب تطبيق هذه الاجراءات على المتفرجين بحسب موتو الذي قال: "نظرا لان عدد المتفرجين الاجانب عال جدا، فان اتخاذ القرار بحجرهم ومنعهم من استخدام النقل العام ليس منطقيا".

لكنه اشار الى ان من بين الاجراءات التي يتم درسها قيام السلطات بـ"اجراء الفحوصات والمراقبة الصحية والفحوصات الدقيقة على المعابر واتخاذ الاجراءات السريعة في حال ظهور العوارض".

وقدمت اليابان الأحد لمحة عما قد تبدو عليه دورة الألعاب الأولمبية المؤجلة حتى ضيف العام 2021، مع حضور مشجعين لأول حدث رياضي دولي في البلاد منذ الإغلاق جراء فيروس كورونا. وجمعت مسابقة "الصداقة والتضامن" للجمباز حوالى 30 رياضياً من اليابان والصين وروسيا والولايات المتحدة للتنافس في ظروف آمنة صحياً.

ويُعدّ هذا أول حدث رياضي دولي يتمّ تنظيمه في العاصمة اليابانية منذ القرار الذي اتخذ في آذار الماضي، مع بداية تفشي وباء "كوفيد-19"، بتأجيل أولمبياد طوكيو 2020 لمدة عام واحد، وتحديدا الى الفترة بين 23 تموز و8 آب 2021. وحضر نحو ألف مشجع يضعون الكمامات ويعقمون أيديهم بانتظام بعدما قيست حرارتهم والتزموا بالتباعد الاجتماعي، في صالة يويوغي التي تتسع لـ8700 شخص، وحضهم المنظمون على عدم الصراخ خلال إطلاق الهتافات لتجنب انتشار الرذاذ من أفواههم.

ولجأ المتفرجون إلى التصفيق والهمهمة وسط تحدي لاعبي الجمباز للجاذبية بحركات أكروباتية.

وأعتبر رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ بعد اجتماع للجنة التنفيذية للجنة الاولمبية الاربعاء بان اقامة احداث تجريبية كانت "اشارة ايجابية" وقال في هذا الصدد: "بعد اقامة اختبارات مختلفة في اليابان اصبحنا اكثر ثقة برؤية عدد لا بأس به من المتفرجين في الملاعب الاولمبية"، لكنه اضاف "اما كم سيبلغ عدد هؤلاء ووسط اي شروط، فهذا الامر يعود الى التطورات المستقبلية". وكان باخ قال في رسالة فيديو خلال افتتاح الحدث الأحد: "بهذه المسابقة، أنتم تقدمون مثالاً على أنه يمكن تنظيم الرياضة بأمان حتى في ظل القيود الصحية المستمرة".

يأتي هذا الحدث في الوقت الذي يقوم فيه منظمو طوكيو 2020 والحكومة اليابانية بتحسين خططهم لمكافحة "كوفيد-19" لإظهار أنه يمكنهم استضافة الألعاب الأولمبية الصيف المقبل، حتى لو لم تكن اللقاحات متاحة على نطاق واسع أو تستخدم بحلول ذلك الوقت.


آخر الأخبار