تأسس في 22 مايو 2012م

بإستثناء برشلونة .... أندية الليغا تخسر قوتها التهديفية امام الاندية العالمية الاخرى

متابعات
2020-10-13 | منذ 2 أسبوع

برشلونة

سجلت مسابقة دوري الدرجة الأولى الإسباني، أسوأ سجل تهديفي في المواسم الماضية وتتراجع وراء الدوريات الخمسة الأوروبية الكبرى. ونشرت صحيفة "آس" إحصائية تكشف خلالها متوسط الأهداف لكل مباراة خلال المواسم الأربعة الأخيرة، فيما يتعلق بمباريات الدوري المحلي، والتي أظهرت منحنى تنازلي في نسبة التهديف.

وأظهرت البيانات قلة كفاءة التهديف في مباريات الليغا، إذ تراجعت من 2.69 مباراة في موسم 2017-18 إلى 2.58 في الموسم التالي ثم 2.48 وحتى 2.21 هدف/مباراة في الموسم الجاري.

ويعد نادي برشلونة هو الوحيد الذي يحتفظ بقدراته التهديفية إلى حدٍ ما رغم أنها تراجعت أيضًا من 99 هدفًا في موسم 2017-18 بمتوسط 2.6 هدف/مباراة، إلى 90 ثم 86 في المواسم التالية، وفي العام الجاري تحت قيادة رونالد كومان، أظهر البلاوغرانا أداء هجومي مميز بتسجيل 8 أهداف خلال 3 مواجهات بمتوسط 2.66.

وفي المقابل، كان ريال مدريد المنافس لعدد أهداف برشلونة، ولكنه تراجع بشكل كبير منذ رحيل كريستيانو رونالدو، الذي سجل الفريق وهو بين صفوفه 94 هدفًا موسم 2017-18 بمتوسط 2.47 هدف/مباراة، ثم 63 في الموسم التالي، ثم 70 في الموسم السابق، وفي الموسم الجاري سجل رجل زيدان 6 أهدف في 4 مباريات أي متوسط 1.5 هدف/مباراة، وهي نسبة توحي بالقلق مقارنة بنظيرتها في آخر مواسم النجم البرتغالي.

وبالمقارنة بالدوريات الخمس الأوروبية الكبرى، تصدر الدوري الإنجليزي بمعدل 3.79 هدف/مباراة في الموسم الجاري، فيما جاء ثانيًا الدوري الإيطالي بمعدل 3.50 هدف/مباراة، ثم الألماني 3.40 وحتى الفرنسي بمتوسك 2.66 هدف/مباراة لتكون الليغا الأخيرة بمتوسط 2.21 هدف/مباراة وهي نسبة مقلقة على المستوى التهديفي في الموسم الجاري.


آخر الأخبار