تأسس في 22 مايو 2012م

فيروس كورونا يمنح يوفيتش فرصة اخرى للبقاء مع ريال مدريد هذا الموسم

متابعات
2020-08-21 | منذ 1 شهر

يوفيتش

يعيش العالم مرحلة عصيبة على المستوى الاقتصادي بسبب فيروس كورونا (كوفيد 19)، ما سيؤثر بدوره على أسواق الانتقالات المقبلة. وتنوي إدارة نادي ريال مدريد الإسباني عدم الدخول في الميركاتو الصيفي الجاري بسبب تراجع إيراداته، ما سيمنح المهاجم الصربي لوكا يوفيتش فرصة أخيرة مع النادي.

وتعاقد ريال مدريد مع يوفيتش الصيف الماضي قادمًا من آينتراخت فرانكفورت الألماني مقابل 60 مليون يورو.

وكانت هناك تطلعات كبيرة حول اللاعب، ولكنه خالف تلك التوقعات تمامًا على المستوى الكروي، كما أثار العديد من المشكلات والانتقادات على المستوى الشخصي.

وفي ظل أوضاع عادية، فكان من الطبيعي أن يتخلى النادي عن لوكا يوفيتش، ولكن في ظل الأوضاع الحالية وعدم وجود أموال كافية للتعاقد مع مهاجم آخر؛ فإن ريال مدريد سيواصل الاعتماد على اللاعب وسيمنحه فرصة أخيرة الموسم المقبل.

وستغيب شريحة كبيرة من الجماهير عن الملاعب في بداية الموسم المقبل، ما سيقتطع نسبة كبيرة من إيرادات النادي المعتادة تتراوح بين 15 و20%.

وتدور فكرة النادي في الوقت الحالي على اعتماد زين الدين زيدان على قائمته الحالية حتى الصيف المقبل (الذي من المحتمل تعاقد ريال مدريد وقتها مع كيليان مبابي، جناح فريق باريس سان جيرمان الفرنسي).

وانضم يوفيتش إلى ريال مدريد بعد موسم مميز مع فرانكفورت سجل فيها 27 هدف ومرر 7 كرات حاسمة في 48 مباراة. 

 لا أحد يريد المغادرة وظنت الإدارة الملكية أنه سيواصل على تلك الأرقام حال انضمامه إلى سانتياجو بيرنابيو وأن وجوده رفقة كتيبة مميزة من اللاعبين سيساعده على التألق أكثر، ولكن حدث عكس ذلك تمامًا.

وبالرغم من الإمكانيات الكبيرة الذي ظهر عليها الصربي في ألمانيا؛ إلا أنه اصطدم بوجود زميله الفرنسي كريم بنزيما الذي يُعد نقطة محورية في مشروع مواطنه ومدرب الفريق زين الدين زيدان.

ويعول زيدان في خطته على مهاجم صريح واحد بجانبه جناحين، لذا فإن المدرب الفرنسي يعول بشكلٍ أساسي على بنزيما ويلجأ إلى يوفيتش إما في حالات الطوارئ أو عند إراحة كريم في اللحظات الأخيرة من المباريات. وشارك يوفيتش الموسم الماضي في 27 مباراة مستغلًا إصابات بنزيما وغياباته عن عدة مباريات وخروجه في أخرى، أحرز خلالها هدفين فقط ومرر كرتين حاسمتين.

مشكلات يوفيتش مع منتخب بلاده وإذا كان قد تميز يوفيتش في شيء ما هذا الموسم؛ فإنه تميز فقط على مستوى إثارة المشكلات خارج الميدان، إذ رفض المشاركة كبديل في إحدى مباريات منتخب بلاده بداعي الإصابة، وبعدها بأربعة أيام فقط شارك في مباراة مع ريال مدريد، ما دفع مدرب منتخب صربيا إلى استبعاده عن القائمة.

يوفيتش يُثير المشاكل خلال فترة الحجر وأثار يوفيتش مشكلة كبيرة بعد خرقه قواعد الحجر الصحي وسفره إلى بلجراد للاحتفال بعيد ميلاد صديقته، مما أثار عاصفة من الانتقادات في صربيا جعل البعض يُطالب بمحاسبته إذا كرر فعلته.

يوفيتش يعود إلى تدريبات ريال مدريد بإصابة وبعد عودة ريال مدريد إلى التدريبات، ظهرت بوادر إصابة على اللاعب، ما أجبرته على الغياب عن تدريبات ومباريات المرحلة الحاسمة من الموسم.

وتحدث البعض بداخل ريال مدريد آنذاك حول الحظ العاثر الذي يُلازم اللاعب، بينما أكدت وسائل إعلام صربية بأن اللاعب تعرض لإصابة بعد سقوطه من أعلى جدار أو شرفة بمنزله في صربيا.

وخلال مرحلة تعافيه نشر لوكا صورة له رفقة أصدقاء له على مواقع التواصل الاجتماعي في حفل شواء، بالرغم من تحذيرات النادي للاعبين بتجنب الاجتماعات والأماكن المزدحمة.


آخر الأخبار