تأسس في 22 مايو 2012م

غيغز يتحدث عن أفضل أيامه مع مانشستر يونايتد الانجليزي

متابعات
2020-05-23 | منذ 6 شهر

غيغز

لعب ريان غيغز إلى جانب بعض المواهب الاستثنائية خلال فترة وجوده في مانشستر يونايتد، لكن اللاعب الدولي السابق لويلز اختار كل من كريستيانو رونالدو وبول سكولز كأفضل اللاعبين الذين شاركوه في الملعب.

شهد أسطورة يونايتد، الذي قضى حياته المهنية بالكامل في أولد ترافورد في فترة 24 عامًا، أمثال واين روني ورود فان نيستلروي وإريك كانتونا وغيرهم من النجوم، لكن غيغز، مدرب ويلز الآن، احتفظ بالثناء الخاص للنجم البرتغالي، الذي وصفه بأنه رائع، ولاعب الوسط السابق سكولز، الذي ادعى أنه كان كابوسًا للعب ضده في التدريب.

في حديثه الذي تم تسليط الضوء عليه من قبل صحيفة ديلي ميل، سُئل غيغز عن أفضل لاعب لعب معه، وكان مدللاً بشكل واضح للاختيار لأنه اختار كلا اللاعبين.

وقال: ’’أفضل لاعب لعبت معه هو كريستيانو رونالدو، ومن الواضح أنه كان هناك فقط لفترة قصيرة من الزمن وكان بارعًا مع يونايتد ثم ذهب ليحقق أداء أفضل في مكان آخر’’.

لم يلتزم رونالدو بالنادي طالما كان الكثير من مشجعي يونايتد يودون، لكن فترة ولايته التي استمرت ست سنوات جعلته يشق طريقه إلى 118 هدفاً من 292 مباراة، وفاز بالدوري الممتاز ثلاث مرات ودوري أبطال أوروبا.

على المستوى الشخصي، فاز بأول ألقابه من جوائز الكرة الذهبية أثناء وجوده في أولد ترافورد وكان لاعب العام في الدوري الإنجليزي متتاليًا في 2006-2007 و2007-08 قبل أن يصبح أحد أفضل اللاعبين في جميع الأوقات في ريال مدريد والآن يوفنتوس.

كان لدى غيغز أيضًا الكثير من التفضيلات لسكولز، زميله خريج أكاديمية من الدرجة 92، يعترف بأنه كان أعلى من بقية زملائه في الطريقة التي شاهد بها اللعبة، مما يجعل من المستحيل تقريبًا القبض عليه في التدريب’’. وأضاف: ’’سكولز هو أفضل لاعب لعبت معه في يونايتد، ولقد رأيتموها جميعًا في التدريب- لم تستطيع الاقتراب منه، كان دماغه أسرع من أي شخص آخر لقد كان رائعًا في التدريب’’. مثل غيغز، كان سكولز رجلًا واحدًا في النادي وكرس حياته المهنية لمدة 20 عامًا مع يونايتد، مما أدى إلى تقصير مسيرته في إنجلترا لفترة طويلة لإطالة فترة تواجده في النادي، لقد شارك في 718 مباراة مذهلة، حيث وصل إلى 155 هدفًا وفاز بـ 18 كأسًا.

وسُئل أيضًا عن أفضل منافس واجهه، والذي قال عنه أسطورة إنتر ميلان خافيير زانيتي وكشف أنه كسر أنفه ذات مرة على المسرح الأوروبي. وقال: ’’كان يركض طوال المباراة، اعتاد أن يكون لاعب خط الوسط، لذلك كان مرتاحًا على الكرة، وكان بإمكانه الدفاع، كان صعبًا، لقد كسر أنفي بالفعل في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، لذا كان زانيتي لديه كل شيء كمدافع، لقد كان أفضل ما لعبت ضده’’.

من الواضح أن الويلزي يعرف لاعبًا جيدًا عندما يرى لاعبًا، ويعتقد أن وصوله الجديد برونو فرنانديز لديه القدرة على أن يصبح ناديًا رائعًا ويقول إنه أعطى الجميع دفعة منذ التوقيع مقابل 68 مليون جنيه استرليني في يناير.

كما أشاد بالمدير أولي غونار سولشاير لعمله مع الفريق من خلال الفترة الأخيرة وبدأ في تحقيق بعض النتائج الجيدة قبل توقف الموسم بسبب أزمة فيروس كورونا التاجي.

وقال: ’’لقد كان من العار أن نوقف الموسم لأننا كنا نطير، وبدأ أولي إدارته مع يونايتد، ثم واجه فترة صعبة، ثم كنا في حالة جيدة، لكن اللاعبين الذين حصلوا عليهم كانوا مؤثرين حقًا’’.


آخر الأخبار