تأسس في 22 مايو 2012م

الاتحاد الفرنسي لكرة القدم يؤكد أن إستئناف الدوري مرتبط بالظروف الصحية لمصابي كورونا

متابعات
2020-04-03 | منذ 7 شهر

أكد ​الاتحاد الفرنسي لكرة القدم​ أن مصير الموسم الحالي الذي تم إيقافه لأجل غير مسمى بسبب إنتشار ​فيروس كورونا​ مرتبط بالظروف الصحية. وذكر الإتحاد في بيان: " أولوية كرة القدم هي القتال ضد وباء كورونا، والحفاظ على صحة الجميع مع الاحترام الدقيق لتعليمات الحجر. وأضاف: "يعتمد خيار استئناف المسابقات أو عدمها على المصلحة العامة فقط، وعدم استئناف البطولة، سيكون وفقًا للظروف الصحية، لا يزال من الصعب التخطيط لفترة ما بعد الوباء، لكن إمكانية استئناف بطولاتنا لا تزال قائمة، لذلك سيكون من السابق لأوانه إنهاء الموسم اليوم". وتابع: " الاتحاد الدولي لكرة القدم سيقرر استئناف أو إيقاف البطولات في نهاية الفترة الحالية من تدابير الحجر، خيار الموسم الأبيض (إنهاء الموسم قبل أوانه)، لن يكون منطقيا في حال عدم استكمال المنافسات، وترتيب الدوري الحالي سيتم اعتماده في الجهتين، سواء القمة أو تحديد الصاعدين والهابطين".

​​​​​​​ وختم البيان: " يضمن الاتحاد الحفاظ على الميزانية الكاملة المخصصة لهذا الموسم (86 مليون يورو)، وسيتم توزيع جميع المساعدات المخطط لها، بغض النظر عن توقف الأنشطة الرياضية، وهكذا تسلمت الأندية هذا الأسبوع مبلغ 6.5 مليون يورو، كما يتم إجراء السلف النقدية للاستجابة لحالات الطوارئ، ومن أجل دعم الأندية التي تواجه صعوبات، قرر الاتحاد إضافة صندوق تضامن استثنائي لهذه الميزانيات، ولدعم الأندية التي تأثرت اقتصاديًا من تداعيات الأزمة


آخر الأخبار