تأسس في 22 مايو 2012م

بداية قوية لسفيتولينا في بطولة الماسترز الختامية

متابعات
2019-10-28 | منذ 3 أسبوع

سفيتولينا

 بدأت الأوكرانية ايلينا سفيتولينا المصنفة ثامنة حملة دفاعها عن لقبها في بطولة الماسترز الختامية لموسم محترفات كرة المضرب في مدينة شينزين الصينية، بفوزها الاثنين على التشيكية كارولينا بليشكوفا الثانية 7-6 (14-12) و6-4، في منافسات المجموعة البنفسجية، التي شهدت أيضاً فوز الرومانية سيمونا هاليب الخامسة على الكندية بيانكا أندريسكو الرابعة 3-6 و7-6 (8-6) 6-7 (6-8) و6-3.

في المواجهة الاولى، حققت سفيتولينا الفوز الرابع على على بليشكوفا بعد خمس خسارات متتالية في مجموع المباريات التي خاضتاها، منذ لقائهما الأول عام 2011 في دورة بريروف التشيكية.

وقالت سفيتولينا بعد المباراة "كنت أحاول الاستعداد لارسالها الاول القوي ثم ألعب على الارسال الثاني، سطح الملعب بطيء بعض الشيء وكان لدي المزيد من الوقت، لقد أفادتني في عودتي".

ورغم البداية الجيدة للتشيكية التي كسرت الارسال الأول لسفيتولينا، وتقدمت 2-1، الا ان الأوكرانية اعادت التحية وكسرت لها ارسالها لتتعادلا 2-2، وتنجح كل منهما بالفوز بارسالها لتتعادلا 6-6 ما حتم خوضهما شوطا فاصلا، نجحت حاملة اللقب في حسمه لمصلحتها 14-12.

وبدأت سفيتولينا المجموعة الثانية بكسر ارسال منافستها، ليتكرر سيناريو المجموعة الأولى لكن بطريقة عكسية، إذ تقدمت 2-1، ثم عادلتها بليشكوفا 2-2 بعدما كسرت لها ارسالها، وتابعتا التعادل 3-3، لتفرض الأوكرانية بعدها تفوقها وتتقدم 5-3 بعد كسر ثان، قبل أن تحسمها 6-4.

وتأمل سفيتولينا (25 عاماً) أن تنهي موسمها بأعلى مستوى، حيث لم تفز بأي لقب منذ إحرازها نسخة العام الماضي من البطولة الختامية للسيدات التي أقيمت في سنغافورة.

في المقابل، تشارك بليشكوفا الفائزة بأربعة ألقاب هذا الموسم، في البطولة للمرة الرابعة تواليا علماً بأنها بلغت الدور نصف النهائي خلال العامين الماضيين.

فوز ماراتوني لهاليب

وضمن المجموعة البنفسجية أيضاً حققت هاليب بطلة ويمبلدون فوزا ماراتونيا صعبا على اندريسكو بطلة فلاشينغ ميدوز في اول لقاء يجمع بين اللاعبتين.

كان النجاح حليف الكندية بجدارة في المجموعة الأولى، وأظهرت تفوقاً واضحاً على غريمتها بعدما كسرت ثلاثة ارسالات مقابل ارسال واحد لها، لتنهي المجموعة الأولى 6-3 خلال 39 دقيقة.

وارتفعت وتيرة المنافسة في المجموعة الثانية بعد تحسن مستوى الرومانية، ونجحت كل لاعبة بكسر شوطي ارسال لمنافستها، وتعرّضت الكندية للاصابة في ساقها بينما كانت النتيجة تشير الى تعادل اللاعبتين 4-4، ما دفع بجهازها الطبي الى التدخل لمنحها العلاج اللازم، وتواصل التعادل حتى نتيجة 6-6 ما حتم عليهما خوض شوط فاصل حسمته هاليب 8-6 لتصبح.

واستعانت الكندية (19 عاما) مرة ثانية بالجهاز الطبي بعد دخول المعالجة الفيزيائية قبيل بدء المجموعة الثالثة بسبب آلام اصابتها في أسفل الظهر. وفي المجموعة الثالثة نجحت هاليب في كسر ارسال منافستها مرتين لتفوز بالمجموعة وتنهي المباراة في ساعتين و34 دقيقة.

وقالت هاليب (28 عاما) "كانت مباراة صعبة جدا. كنت اعرف بانها لاعبة رائعة وتلعب حتى النهاية من دون ان تستسلم".

واضافت "توجب علي الكفاح خلال المباراة، انا سعيدة جدا لكوني حققت الفوز. انا متعبة جدا الان لكني املك يوم غد لكي اخلد الى الراحة".


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق