تأسس في 22 مايو 2012م

المغرب تتجه لاقالة مدرب المنتخب الأولمبي

متابعات
2019-09-11 | منذ 1 أسبوع

بوميل

يسيطر الغضب على الشارع الكروي المغربي بعد فشل المنتخب الأولمبي في بلوغ نهائيات بطولة أمم أفريقيا تحت 23 عامًا، والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020، بخسارته أمس الثلاثاء، أمام نظيره المالي بهدف دون رد.

ورغم رصد كافة الإمكانيات لقطع تذكرة العبور إلى النهائيات القارية، لكن منتخب المغرب الأولمبي فشل في تخطي عقبة مالي، بالتعادل ذهابًا على أرضه 1-1، والخسارة إيابًا خارج الديار بنتيجة 0-1.

وبات وضع الفرنسي باتريس بوميل مدرب منتخب المغرب الأولمبي، على كف عفريت، بعد الإقصاء المبكر. وعمل بوميل كمدرب مساعد لمواطنه هيرفي رينارد، وبعد رحيل الأخير لتدريب المنتخب السعودي، ظل بوميل في المغرب، وعيَنه اتحاد الكرة مدربًا للمنتخب الأولمبي، لكنه فشل في تحقيق هدف التأهل.

وعلم كورة  من مصادر خاصة أن فوزي لقجع رئيس اتحاد الكرة المغربي، سيعقد اجتماعًا مع مدربي المنتخبات المغربية، ومن ضمنهم بوميل، لمناقشة نتائج الأسود.

وسيكون بوميل على رأس قائمة المدربين الذين سيحظون بلقاء خاص مع فوزي لقجع الذي يشعر بالاستياء والتذمر بعد الإقصاء من تصفيات أمم أفريقيا تحت 23 عامًا.


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق