تأسس في 22 مايو 2012م

قطر تواجه الهند بحثاً عن الانتصار الثاني

متابعات
2019-09-09 | منذ 2 أسبوع

منتخب قطر

يبدو المنتخب القطري بطل آسيا 2019 مؤهلاً لمواصلة انتصاراته وتحقيق فوزه الثاني في التصفيات المزدوجة لكأس العالم 2022 وآسيا 2023 عندما يستضيف المنتخب الهندي الثلاثاء في الجولة الثانية للمجموعة الخامسة التي تضم عمان وأفغانستان وبنجلادش.

 وحقق الفريق القطري فوزاً سهلاً بسداسية دون رد على أفغانستان في الجولة الأولى الخميس الماضي فيما خسر المنتخب الهندي 1-2 على ملعبه أمام المنتخب العماني

. رغم سهولة المهمة أمام الفريق القطري إلا أن هناك حالة من الحذر تسيطر على الفريق القطري بسبب التطور الملحوظ للفريق الهندي الذي أحرج منافسه العماني وتقدم عليه بهدف قبل ان يخسر في نهاية المباراة.

وحذر حارس مرمى منتخب قطر ونادي السد مشعل برشم زملاءه من مغبة الاستهتار بالفريق المنافس بقوله "يملك المنتخب الهندي طموحا بتقديم أفضل ما لديه في مواجهتنا".

وأضاف "نحن جاهزون للمباراة وندرك بأن المنتخب الهندي هو أحد المنتخبات الأكثر تطوراً في الآونة الأخيرة وبالتالي يتعين علينا توخي الحذر في مواجهته".

وكان لسان حال زميله في المنتخب والسد بدرو ميغيل مماثلاً بقوله "خاضت الهند مباراة جيدة ضد عمان على الرغم من خسارتها. كما أنها قدمت عروضاً جيدة في نهائيات كأس آسيا مطلع العام الحالي".

وتابع "ندرك تماماً بأن الهند منتخب جيد ونحن نكن له كل الاحترام. جميع المباريات ليست سهلة ونأمل أن نكون في حالة جيدة للخروج بالفوز".

ويخوض المنتخب القطري المباراة بصفوف مكتملة خاصة بعد التأكد من شفاء قائد الوسط كريم بوضيف بعد تعرضه للإصابة في بداية مباراة أفغانستان حيث عاد للتدريبات وبات جاهزاً للمباراة.

ويعول الإسباني فيليكس سانشيز مدرب الفريق على الهداف المعز علي صاحب الثلاثية في مرمى أفغانستان والتي فتحت الطريق للفوز الكبير بجانب حسن الهيدوس وأكرم عفيف وأحمد علاء.

وكان المعز توج هدافاً لكأس آسيا 2019 برصيد 9 أهداف. سانشيز كان قد أكد عقب الفوز على أفغانستان أن "الفريق حقق المطلوب في المباراة الأولى وحققنا هدفنا الذي دخلنا من أجله وهو الفوز وحصد أول 3 نقاط في المشوار الآسيوي".

وأكد عدد من نجوم المنتخب القطري على أهمية المباراة وعدم الاستهانة بالفريق الهندي وقال لاعب الوسط العنابي سالم الهاجري "المنتخب القطري ونجومه لا يعرفون الاستهانة بأي فريق في المجموعة ونحن نحترم الفريق الهندي ككل المنتخبات ونواجه الجميع بقوة وبجدية".

ويشرف على تدريب المنتخب الهندي الكرواتي إيغور ستيماتش الذي عمل سابقا في الدوري القطري مع الشحانية نهاية موسم 2017 ويعرف الكثير عن الكرة القطرية ونجومها.

يذكر أن قطر ضامنة تأهلها الى النسخة المقبلة من المونديال الذي تستضيفه للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وتسعى إلى بلوغ النهائيات القارية للدفاع عن لقبها التي توجت به في الإمارات مطلع العام الحالي بفوز لافت على اليابان 3-1 في المباراة النهائية.


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق