تأسس في 22 مايو 2012م
الدكتور صبري والاستخفاف المستفز بالمشاهدين
2022-02-19 | منذ 10 شهر    قراءة: 358
 ماهر المتوكل
ماهر المتوكل

 

 أن تصل متأخرا خيرآ من ان لا تصل، وهذا واقع حال ما اقدم عليه الدكتور صبري عبدالمولي كرئيس اتحاد الشطرنج الذي فضحه الله بعد قرابة الشهرين بمشاركته و بشكل شبه سري يؤكد بانه كان يعلم بما سيقدم عليه مع سبق الاصرار والترصد، فهو لاعب ليس حديث العهد بالبطولات وقام بالمراسله في عالم اصبح في جوالك وليس قريه صغيره كما كان يقال .

 

ولأن شر البليه ما يضحك فقد أستفزني بان القائمين على البطولة لم يمنحوا بشير القديمي الفيزه للمشاركه وبانه (تصادف وجوده في (باب اليمن عفوآ (بولنداء او ايرلنداء ) لا يهم وكأنه من كبار رجال الاعمال او صاحب شركه سياحية، كونه قال بانه تصادف و جوده في الدوله التي استضافت البطوله و(صدفه و يا محلي الصدف) و بانه فضل ان تشارك اليمن و لا تحرم اليمن من الحضور الدولي ونعم الحضور والدبور ( وطبعآ الذي غششه ويبرر له في قناه او في صحيفه او موقع وبوسائل التواصل غششه غلط و هو افظع من صبري عبدالمولى، الذي استخف بالمشاهدين وبانه كان لا يعلم بان البطوله تشارك بها الدوله إياها (اسرائيل )ولا يعلم بمشاركة لاعبها ويجهل نظام البطوله ونعتبر بان من يبرر له او من سيتجاهل ما اقدم عليه من اعلاميين او وزاره او لجنه اولمبيه او من سيدافع عن صبري و بانه لا يعلم او سيعترف بذمبه و بان من اعترف بذمبه فلا ذمب عليه فهو .

 

مع احترامي للجميع و(القضيه الكارثه) ستلعب العمولات والرشاوي والاغراءات والمناطقيه وصراعات النفوذ والانتصار فيها للداعمين لصبري ومن ساقوه لما اقدم عليه مع سبق الاصرار والعلم المسبق والانتصار لاستغباء الناس وللتخلف في القضيه المصيبه سيلعب فيها ادوارآ وامور ولاعبين من وراء الكواليس .

 

واسجل هنا تقديري واحترامي للاخ بشير سنان الذي سجل موقفآ وطنيآ حرآ وامتلك شجاعة لاعلانه موقفآ وطنيآ وانحاز للاخلاق والمبادئ والقيم وانتصر لفلسطين ولاهلها ودق الاجراس لمن به صمم حتي لا تستمر حكاوي التطبيع المخزيه والمسيئه لليمن وشعبه ومظلوميته ومظلومية اخواننا في فلسطين .

 

وما يجعلنا نقدر ونثمن موقف بشير اعلان موقفه رغم تواجده في احدي دول الخليج ! (وتكبر في عين الكبير الصغائر(وتصغر في عين الصغير العظائم ) او معكوسه او غير ذلك لايهم ولن يكون بس خلاص!



مقالات أخرى للكاتب

  • منتخبات بلا إتحاد
  • الحروي رياض المنتصر للود والمعروف
  • الحاج عبدالجليل ثابت .. الشامخ بوجه العاتيات !?

  • التعليقات

    إضافة تعليق