تأسس في 22 مايو 2012م
روجيه ميلا الأسد الكاميروني العجوز
2021-04-26 | منذ 3 أسبوع    قراءة: 166
محمد سالم
محمد سالم

 

 بدأ روجيه ميلا كبقية اترابه في مداعبة الكرة في سن مبكرة، قام بامضاء اول اجازة في سن 13 مع فريق éclair douala، تميز بشكل كبير في أصناف الشبان وكان الهداف في كل مباراة، هذه المهارات جعلته محط أنظار اكبر الفرق في دوالا وهو فريق léopards douala ولعب معه روجيه ميلا من 70 الى74 وتمكن من تسجيل 89 هدف في 116 مباراة وهذه النسبة التهديفية العالية جعلته مطمع اكبر الفرق الكاميرونية انتقل الى فريق tonnerre yaounde ولعب للفريق 87 مباراة وسجل 69 هدف وهو رقم متميز وزاد في أسهم روجيه ميلا الذي أصبح من أنجع الهدافين في أفريقيا بعد مشاركاته الموفقة على الصعيد القاري .

 

تالق روجيه ميلا فتح له أبواب الاحتراف على مصراعيها فكانت الوجهة فرنسا وبالتحديد فريق فالنسيان ولم تكن البداية مثالية فاكتفى بتسجيل 6 اهداف من 28 لقاء، تحول بعدها إلى فريق موناكو وتحسن الأداء وارتفع معدل التهديف فوصل الى15 هدف من 17 مباراة ولكن الإصابة انهت موسم الهداف الكاميروني، في موسم 1980 تحول إلى فريق عريق آخر وهو باستيا وكانت التجربة اطول فلعب 137 لقاء وسجل أكثر من 50 هدف، بعد أربعة مواسم في باستيا تحول روجي إلى فريق سانت اتيان وقضى موسمين متميزين سجل خلالهما 33هدف ليتحول بعد ذلك إلى محطة ابرز وهو فريق مونبليي ولعب معه أكثر من 100 مباراة مسجلا 41 هدف.

 

موسم 8990 كان الموسم الأبرز في مشوار روجيه ميلا ولم يكن أحدا ينتظر هذه النهاية ، ميلا بعد مواسم عديدة في البطولة الفرنسية صال وجال وكان الهداف في جميع الفرق التي لعب لها وكان قد شارف على أعتاب 37 سنة، خير في هذا الموسم أن يبتعد تدريجيا على النسق العالي والتحق بفريق جهوي في مقاطعة سان بيار وتمكنوا من الفوز بالبطولة الجهوية واستعاد روجيه نكهة التهديف والكرة، عاد لفريقه tonnerre yaounde في موسم 90 وتألق في اول الموسم بتسجيل أكثر من 20 هدف ، في هذه السنة ترشح المنتخب الكاميروني لكاس العالم ايطاليا 90 ، بروز روجيه ميلا في البطولة اضافة إلى تاريخه الكبير في المنتخب جعل الجميع يطالب بعودته، بدأت الصحافة تكتب وتحدث القدماء ولكن مدرب المنتخب لم يعر الأمر اهتماما إلى أن خرجت مظاهرات في الشوارع وعندها تدخل الرئيس الكاميروني واقنع الناخب بدعوته.

 

دعوة روجيه ميلا كانت بضغط الجماهير وكأنها كانت تعرف ان روجيه سيفعل الكثير لاجلهم، وفعلا أقنع الأسود وترشحوا للربع النهائي وهي أفضل نتيجة لمنتخب افريقي وانسحبوا في الوقت الاضافي ضد الانجليز والاهم من كل ذلك أن روجيه ميلا سجل 4 اهداف كاملة وكانت حاسمة وهو أول افريقي يسجل أربعة أهداف في تصفيات كاس العالم ، روجيه كان عند حسن ظن الشعب الكاميروني وشرف بلده ومثله احسن تمثيل، بعد كاس العالم لم يعتزل العجوز ولكن واصل اللعب مع فريقه وترشح مرة أخرى الكاميرون في أمريكا 94 ووقع استدعاء ميلا كي يدخل التاريخ كأكبر لاعب في كاس العالم ولكنه حطم رقما آخر وهو اكبر لاعب يسجل في نهائيات كاس العالم عن عمر يفوق 42 سنة. روجيه ميلا تاريخ كبير في كرة القدم الكاميرونية والعالمية، فاز بالقاب محلية وقارية مع الفرق الكاميرونية، فاز بالقاب في فرنسا، لعب في مسيرته 709 لقاء وسجل 451هدف وهي حصيلة تثبت قيمة هذا اللاعب، في المنتخب الكاميروني لعب من 73 إلى 94 ،شارك في 102 مباراة وسجل 28 هدف،لعب 4 كؤوس أفريقية للامم82،84،86،88، فاز في دورتين باللقب 84و 88، وصل النهائي في 86، كما شارك في 3 كؤوس عالم 82،90،94.

 

روجيه ميلا تحصل على الكرة الذهبية الأفريقية 76 و 90، لاعب القرن في الكاميرون، ثاني أفضل لاعب للقرن في افريقيا، اكبر هداف في نهائيات كاس العالم عن عمر يناهز 42 سنة و 39 يوم. روجيه ميلا رمز من رموز الرياضة الكاميرونية وتحدى كل العوائق ومنها عامل السن ليبرهن أنه هذا الأسد العجوز الكاميروني قادر على دخول التاريخ وتحقيق ما عجز عنه الاف اللاعبين.



مقالات أخرى للكاتب

  • تشيلافار الحارس الظاهرة
  • لاتو موهبة بولندية وصلت العالمية
  • فالديراما قيمة فنية في الكرة الكولومبية

  • التعليقات

    إضافة تعليق