تأسس في 22 مايو 2012م

التعادل يحسم قمة البريميرليج بين ليفربول ومانشستر سيتي

متابعات
2023-11-25 | منذ 7 شهر

السيتي

ضمن فعاليات الجولة ١٣ من منافسات ​الدوري الانكليزي الممتاز​ " البريمييرليغ "، حسم التعادل الايجابي وبواقع ١-١ قمة هذه الجولة والتي جمعت الغريمين ​مانشستر سيتي​ و​ليفربول​ على ارضية استاد الاتحاد وبهذا التعادل حافظ السيتي على صدارته وخلفه الليفر في المركز الثاني ولكن الصدارة اصبحت مهددة في حال فوز ارسنال.

وكان الشوط الاول مثيرا" وقويا" بين الجانبين حيث سيطر لاعبو السيتي على الكرة بشكل كبير مع تهديد صريح لمرمى الريدز وبادله لاعبو ليفربول بهجمات مرتدة سريعة انهكت دفاع مانشستر وبدأ فيل فودين بتهديد مرمى الريدز ولكن الحارس اليسون بيكير تصدى له ببراعة كبيرة، وبعدها انقذ الحارس ايدرسون مرمى فريقه من هدف محقق لداريو نونيز ليحرمه من هدف جميل، وفي الدقيقة ٣٠ تمكن العملاق ايرلينغ هالاند من خطف هدف التقدم بعد تمريرة حاسمة من نايثان اكي وحاول بعدها ابناء المدرب يورغن كلوب تهديد مرمى السيتي ولكن نونيز اخفق في استغلال الفرص التي سنحت له لينتهي هذا الشوط بتقدم السيتي وبواقع ١-٠. وفي الشوط الثاني حاول المدرب يورغن كلوب الضغط منذ البداية حيث ادخل لويس دياز وراين غرافنبرخ من اجل تحسين الاداء الهجومي في ظل التفوق الكبير للاعبي السيتي في الجانب الهجومي، وطالب لاعبو السيتي بضربة جزاء ولكن حكم اللقاء استعان بتقنية الفيديو ليواصل اللعب وبعدها الغى حكم اللقاء هدف لمانويل اكانجي في الدقيقة ٦٨ لوجود خطأ، وبدوره تحصل لاعبو الليفر على بعض المحاولات الخطيرة وتصدى الحارس ايدرسون لمحاولة خطيرة من نونيز، وفي الدقائق ال١٥ الاخيرة ادخل المدرب كلوب مهاجمه كودي غاكبو وبدوره لم يجرِ المدرب بيب غوارديولا أي تبديل ليحافظ على نفس التشكيلة، وفي الدقيقة ٨٠ تمكن ترانت الكساندر ارنولد من خطف هدف التعادل لليفر لتشتعل المباراة بشكل كبير في دقائقها الاخيرة ونجح لاعبو الريدز من اكتساب ضغط هجومي اكبر وسط صدمة في صفوف لاعبي السيتي والذين فشلوا في القيام بأي ردة فعل هجومية واضحة حيث الغى حكم اللقاء هدف لكانجي في الدقيقة ٨٨ لوجود خطأ لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع ١-١.


آخر الأخبار