تأسس في 22 مايو 2012م

بايرن ميونيخ يتأهل لربع نهائي دوري ابطال اوروبا

متابعات
2023-03-09 | منذ 1 سنة

بايرن

ضمن فعاليات اياب الدور الـ16 من منافسات دوري ابطال اوروبا، جدد نادي ​بايرن ميونيخ​ الالماني فوزه امام باريس سان جيرمان الفرنسي وبواقع 2-0 على ارضية ملعب الاليانز ارينا ليجسم بطاقة التاهل الى الدور ربع النهائي بفوزه في مجموع المبارتين وبواقع 3-0.

 

وكان الشوط الاول محتدماً بين الجانبين وبدأ لاعبو البايرن بضغط كبير على مناطق الفريق الباريسي للضغط على حامل الكرة مما يصعّب من عملية اخراج الكرة بسلاسة من مناطق الفريق الفرنسي ولم يستغل لاعبو البافاري الكرات الضائعة من جامب لاعبي الـ بي أس جي لتغيب خطورة أصحاب الارض بشكل كبير حيث غابت عنهم اللمسة الاخيرة في الثلث الهجومي، وبعدها تمكن ابناء المدرب كريستوف غالتييه من استعياب ضغط لاعبي الخصم ليبدأوا في عملية الضغط الهجومي على مرمى يان سومير لشلّ ضغط لاعبي الفريق الالماني وكان كيليان مبابي مصدر الخطورة الابرز حيث هدد مرمى البايرن ببعض المحاولات الخطيرة ولكن تسديدات الدولي الفرنسي مرت بمحاذاة القائم وكان الصراع قوياً بين لاعبي الفريقين في وسط الملعب وسرعان ما استعاد لاعبو البايرن افضليتهم في اللقاء ليبدأوا في شن الهجمات على مرمى الخصم وانقذ الحارس جيانلويجي دوناروما لمحاولة خطيرة من جمال موسيالا فيما شكلت عرضيات كينغسلي كومان خطورة كبيرة على مرمى الفريق الباريسي ولكن بغياب الفعالية الهجومية، كاد الفريق الفرنسي خطف هطف التقدم بعد هفوة كبيرة من الحارس سومير في اخراج الكرة ولكن المدافع اندرياس دي ليخت نجح في ابعاد كرة فيتينا من على خط المرمى ليحرمه من هدف محقق ولينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين.

 

وبدأ الشوط الثاني بطريقة نارية من جانب لاعبي البافاري والغى حكم اللقاء دانيالي اورساتو هدف للفريق الالماني سجله اريك شوبو موتينغ بداعي التسلل في الدقيقة 51 بعد مراجعة تقنية الفيديو وكان الصراع محتدماً بشكل كبير بين لاعبي الفريقين وكانت وتيرة اللقاء سريعة من الجانبين مع افضلية طفيفة للاعبي البافاري والذين سيطروا اكثر على بداية هذا الشوط، وفي الدقيقة 61 تمكن شوبو موتينغ من خطف هدف التقدم للبافاري بعد عمل كبير من الوحش ليون غوريتسكا والذي قطع الكرة من فيراتي ليمرر الكرة الى المهاجم الكاميروني الذي اودعها الشباك، وبعدها ضغط الفريق الباريسي بشكل كبير في محاولة للعوجة الى اجواء اللقاء وكثّف النجم مبابي تحركاته وانقذ الحارس سومير رأسية رائعة من سيرجيو راموس ليحرمه من هدف محقق وتوالت هجمات الفريق الباريسي في ظل تراجع لاعبي البايرن الى الوراء واعتمادهم على الهجمات المرتدة، وبعدها اخرج المدرب جوليان نايغلسمان مهاجمه شوبو موتينغ وادخل مكانه ليروي ساني وحاول لاعبو البايرن الحدّ من خطورة الفريق الباريسي حيث حاولوا الاحتفاظ بالكرة وقدم ابناء المدرب نايغلسمان اداء تكتيكي بإمتياز واهدر ليروي ساني انفرادية خطيرة امام المرمى، وفي الدقائق الـ15 الأخيرة اجرى المدرب غالتييه تبديلات هجومية في صفوف فريقه من اجل استعادة المبادرة الهجومية ليرد عليه المدرب الالماني بإدخال ساديو ماني مكان موسيالا وكان راموس قريب من خطف هدف التعادل ولكن رأسيته مرت بمحاذاة القائم وواصل الفريق الفرنسي ضغطه المستمر ولكن محاولاتهم باءت بالفشل وفي الدقيقة 89 خطف البديل سيرج غنابري هدف رائع من مرتدة سريعة لتنتهي المباراة بفوز البايرن وبواقع 2-0.


آخر الأخبار