تأسس في 22 مايو 2012م

التونسية مريم لطيف للرياضي نت: الرياضة ليست فقط للرجال.. والمرأة لا يصعب عليها شيء

الرياضي نت - طارق الاسلمي
2022-02-11 | منذ 3 شهر

مريم ...لاعبة النجم التونسي

 مريم لطيف لاعبة نادي النجم الرياضي الساحلي التونسي لكرة السلة، بدأت ممارسة اللعبة منذ طفولتها لتصبح اليوم من اللاعبات المتميزات ضمن فريقها.

 

إلتقاها "الرياضي نت" في حوار حول تجربتها مع كرة السلة وما لاقته خلال مسيرتها وعن العديد من الأمور التي تخص حياتها الرياضية.

 مريم ...لاعبة النجم التونسي

كابتن مريم لطيف أهلاً بيك في إطلالة خاصة عبر "الرياضي نت"؟

 

مرحبا بكم وبجميع زوار موقعكم، وسعيدة جدا بالإطلالة عبركم وأتمنى أن أفيدكم ولو قليلاً بما عشته ولا أزال عايشه في عالم كرة السلة.

 مريم

ممكن أن تقدمي نفسك للجمهور الكريم؟ مريم لطيف (28 سنة) لاعبة كرة سلة بنادي النجم الرياضي الساحلي التونسي، طولي 1.86 وألعب في مركز 4 و 5.

 

ماذا عن مسيرتك.. وكيف بدأ عشقك للكرة السلة؟

 مريم

إنطلقت مسيرتي مع هذه الرياضة وأنا في العاشرة من عمري وكان إنظمامي للفريق بمحض الصدفة بعد أن تم إختياري من قبل إحدى المدربات رأت أن طول قامتي بالنسبة لعمري مناسب لكرة السلة وخضعت لإختبار صغير ونجحت فيه ومن هنا كانت البداية.

 

ماهو دور الأسرة خلال مشوارك مع هذه اللعبة؟

 

عائلتي كانت ولاتزال مساندة لي في مشواري الرياضي خاصة بعد ما لاحظوا أني متمسكة جدا بهذه اللعبة.

 

 

وكيف علاقة الأسرة بالرياضة؟

 

طبعاً أغلب أفراد الأسرة يعشقون الرياضة ووالدي كان لاعب كرة قدم سابق وهو يشجعني دائمًا من أجل أن اتمسك بحلمي مع كرة السلة.

 

هل واجهتِ إنتقادات لكونك تمارسين كرة السلة؟ نعم واجهت الكثير من الإنتقادات لأن أغلب الناس يرون أن هده الرياضة رجالية فقط وصعبة وستؤثر عليه، لكني لم أهتم لكل هذا وتمسكت بها أكثر لأني متأكدة ان المرأة لا يصعب عليها شيء والرياضة ليست للرجال فقط، المرأة أيضا تستطيع أن ترسم حلمها كما تريد.

 

هل وجدتِ نفسك في كرة السلة، وهل لديك رغبة في المواصلة ودخول عالم التدريب لاحقاً؟

 

تمكنت من إكتساب الخبرة في هذا المجال وكل يوم أتعلم منها شيء جديد وأصبحت من اللاعبات المتميزات ضمن فريقي، بالتأكيد أفكر ان اكون مدربة يوما ما لأني لا احب الإبتعاد عن هوايتي.

 

كيف ترى مريم لطيف واقع الرياضة النسائية في تونس؟

 

الرياضة النسائية في تونس مظلومة جدا بشكل عام ومن كل النواحي، لكن المرأة التونسية تفرض وجودها اليوم على جميع الأصعدة وفي جميع الميادين ونستطيع أن نحد من هذه العراقيل.

 

ماذا يعني لكِ النجم الرياضي الساحلي؟

 

 

يعني لي الكثير والكثير حيث تعودنا وتربينا في النجم الرياضي الساحلي منذ الصغر وعبر كل المراحل السنية على العمل والانتماء والانظباط وثقافة التتويجات في الأصناف الشابة وصولا للكبار.

 

 

ما رأيك مؤخراً في إحتراف اللاعبة التونسية خلود مفتاح بالدوري السعودي، وهل تطمحين للخوض تجربة مماثلة؟

 

ليس بغريب على صديقتي خلود خوض تجربة كهذه فقد سبق وأن احترفت في المغرب وفتحت ورائها أبواب للاعبات التونسيات، خلود من اللاعبات المتميزات وهي الآن أول لاعبة تونسية تحترف بالدوري السعودي وتكتب التاريخ وهذا شيء مشرف لكرة السلة التونسية، نعم أطمح بخوض تجربة إحترافية مماثلة.

 

ماذا حققتِ من أحلامك، وماذا بقي منها؟

 

كان يوجد أمامي عائق كبير كي لا أكون من اللاعبات الظاهرة كثيرا لكني انا الان موجودة وما زلت أكمل مشواري وأعمل على تطوير نفسي بأحسن المستويات.

 

رسالة للمجتمع الرياضي، ماذا تقولين فيها؟

 

رسالتي للمجتمع الرياضي هي أن يشجعوا الفتيات على ممارسة الرياضة ومحاولة توفير أكثر ظروف ملائمة للنجاح.

 

كلمة أخيرة لقراء "الرياضي نت"؟

 

كل الشكر والتقدير لطاقم العمل في موقعكم المتميز والرائع على هذه الإستضافة، وأتمنى للجميع وقتاً ممتعاً.


آخر الأخبار