تأسس في 22 مايو 2012م

تعرف على ابرز نتائج تصفيات امريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال2022

متابعات
2021-10-08 | منذ 3 أسبوع

الارجنتين

سقطت الأرجنتين في فخ التعادل السلبي أمام مضيفتها باراجواي في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2022 في قطر.

 

وشهدت المباراة تألق حارسي الفريقين بينما ظهر نجم "راقصي التانجو" ليونيل ميسي بأداء باهت.

 

وبالتعادل في المباراة التي أقيمت في العاصمة الباراجوائية أسونسيون مساء الخميس بالتوقيت المحلي ضمن الجولة الـ11 من التصفيات، تضيف الأرجنتين نقطة واحدة لرصيدها ليرتفع إلى 19 نقطة تواصل احتلال الوصافة بها خلف البرازيل المتصدرة.

 

أما باراجواي فتحل في المركز السادس بـ12 نقطة.

 

ويعد التعادل نتيجة عادلة للقاء بالنظر لأداء الفريقين على الرغم من أن باراجواي أنهت المباراة بمزيد من القوة والإقناع مقارنة بالأرجنتين.

 

وتمكن حارس باراجواي أنتوني سيلفا من التصدي لمحاولات الأرجنتين لهز شباك أصحاب الأرض، وبالمثل حال إيميليانو مارتينيز حارس الأرجنتين دون أن تتمكن باراجواي من التسجيل.

 

و حافظت البرازيل على سلسلة انتصاراتها في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2022 في قطر، وتغلبت على مضيفتها فنزويلا (1-3)، بعدما تمكنت من الانتفاضة عقب سيطرة أصحاب الأرض على نحو 60 دقيقة من اللقاء.

وحققت البرازيل هكذا انتصارها التاسع على التوالي في 9 مباريات بالتصفيات، وعززت صدارتها للترتيب برفع رصيدها إلى 27 نقطة، متقدمة بـ8 نقاط على الأرجنتين الوصيفة، أما فنزويلا فتجمد رصيدها عند 4 نقاط وتواصل تذيل الترتيب.

وعلى عكس جميع التوقعات، ظهرت فنزويلا في المباراة التي أقيمت في كاراكاس ضمن الجولة الـ11 من التصفيات بفريق شاب ومفعم بالحماس عقد الأمور في البداية على البرازيل التي لم تخسر قط اي مباراة رسمية أمام فنزويلا.

وبالفعل كانت بداية هز الشباك لصالح فنزويلا حيث أحرز إريك راميريز هدفا مبكرا في الدقيقة (11) من ضربة رأسية متفوقا في السرعة على مدافعي "السيليساو"، ليسجل أول أهدافه مع المنتخب.

وزاد الهدف من حماس فنزويلا التي استمرت في الضغط على البرازيل والسيطرة على الكرة حتى انتهى الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض.

وبدأ الشوط الثاني بنفس الوتيرة ولكن حتى الدقيقة 56 عندما تم إلغاء هدف برأسية لتياجو سيلفا بداعي التسلل. كانت هذه بداية انتفاضة البرازيل التي أدركت التعادل في الدقيقة 71 عبر رأسية لماركينيوس بعد ضربة ركنية. وجاء الهدف الثاني في الدقيقة 84 بعد احتساب ركلة جزاء لجابرييل باربوسا "جابيجول" ليقوم هو نفسه بتسجيل الركلة محرزا هدف التقدم للبرازيل. ولم تكتف البرازيل بهدفين بل أنهت اللقاء بثلاثية كللها أنتوني في الدقيقة (90+4) بعد تمريرة من رافينيا لتنتهي المباراة بفوز راقصي السامبا (1-3).


آخر الأخبار