تأسس في 22 مايو 2012م

إقالة موظفين بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم

متابعات
2021-08-07 | منذ 2 شهر

اليويفا

 أكد الاتحاد الأوروبي، إقالة موظفين في قسم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وذلك بعد مداهمة للشرطة مقر الاتحاد القاري في سويسرا، كما اعتبر الاتحاد نفسه طرفًا متضررًا في القضية.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا) أن المدعي العام في كانتون فو، حيث يقع مقر يويفا في سويسرا، بدأ في إجراء تحقيقات مع موظفين في الاتحاد الأوروبي للعبة، بعد زيارة ضباط شرطة، مقر الاتحاد في أبريل/نيسان الماضي.

وقال يويفا في بيان لوكالة الأنباء البريطانية، إنه أنهى عقود الموظفين فورًا. وذكر الاتحاد الأوروبي في بيانه "يمكننا التأكيد أن المدعي العام في كانتون فو، بدأ التحقيق في أنشطة معينة، قام بها موظفون سابقون في قسم تكنولوجيا المعلومات".

وأضاف "التحقيق يتعلق بترتيبات أجراها بعض المزودين من الخارج للخدمات التكنولوجية والاتصالات، مما ألحق أضرارًا بيويفا، ولا يتعلق ببيع حقوق أو أي ترتيبات تجارية مع شركاء رسميين".

وأوضح "أنهى يويفا، عقود الموظفين المعنيين بأثر فوري". وأكد يويفا "لقد تعاونا بشكل وثيق مع السلطات السويسرية، بعد أن تواصلنا معها بهذا الآن، سنواصل تقديم كل المساعدات الممكنة للسلطات خلال عملية التحقيق".

وأتم "راضون للغاية عن الطريقة التي تسير بها التحقيقات من قبل المدعي العام كانتون فو، ولأن الإجراءات لا تزال جارية، لا يمكننا الكشف عن المزيد من المعلومات".


آخر الأخبار