تأسس في 22 مايو 2012م

إنشاء “جدار أمل” افتراضي لدعم راشفورد ضد العنصرية

متابعات
2021-07-24 | منذ 4 شهر

 أنشأ مناهضون للعنصرية “جدار أمل” افتراضي يضم العديد من رسائل الدعم على اللوحة الجدارية التي تصور مهاجم مانشستر يونايتد ومنتخب إنجلترا ماركوس راشفورد.

 

وتعرض راشفورد وزميلاه في المنتخب الإنجليزي جادون سانشو وبوكايو ساكا لاستهداف عنصري عبر وسائل التواصل الإجتماعي بعد إهدارهم ركلات جزاء ترجيحية لبلادهم خلال مواجهة إيطاليا في نهائي يورو 2020 في وقت سابق من الشهر الجاري. كما جرى تشويه اللوحة الجدارية لراشفورد في ويثينجتون بجنوب مانشستر، لتنطلق بعدها حملة دعم للاعب، الذي بالإضافة إلى موهبته الرائعة فإنه ينشط في مجال العمل الخيري وخاصة مكافحة الجوع لدى الأطفال.

 

ورد راشفورد بالقول، بحسب وكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا): “في واحدة من أسوأ الفترات بالنسبة لي، فإن تدفق الدعم حول هذه الجدارية حفزني حقا ، وأنا ممتن حقيقة لذلك”. وأضاف: “هذا الأمر عزز إيماني بقوة المجتمع والعدد الهائل من الزيارات الذي تم تداوله جعلني أشعر بانبهار حقيقي”.


آخر الأخبار