تأسس في 22 مايو 2012م

المنتخب الانكليزي يحجز مكانه في النهائي لمواجهة المنتخب الايطالي عقب تخطي المنتخب ​الدنمارك​ي بثنائية

متابعات
2021-07-08 | منذ 3 شهر

ضمن فعاليات الدور نصف النهائي من منافسات بطولة ​أمم اوروبا 2020​، حجز المنتخب الانكليزي مكانه في النهائي لمواجهة المنتخب الايطالي وذلك بعد ان نجح في تحقيق فوز صعب امام نظيره ​الدنمارك​ي وبواقع 2-1 بعد الاحتكام الى شوطين اضافيين بعد نهاية الوقت الاصلي للقاء بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

 

وبدأ الشوط الاول بطريقة حذرة وترقب من الجانبين حيث سيطر منتخب الاسود على الكرة وانما بغياب الفعالية الهجومية في ظل اعتماد لاعبي الدنمارك على الهجمات المرتدة والتي شكلوا بعض الخطورة الجزئية على مرمى الحارس جوردان بيكفورد ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى، وبدورهم حاول ابناء المدرب غاريث ساوثغايت استغلال سيطرتهم ولكن التنظيم الدفاعي للاعبي الدنمارم صعّب من مهمة منتخب الاسود بشكل كبير لتغيب خطورتهم على مرمى الخصم حيث فشل لاعبو الانكليز بامداد الهداف هاري كاين بالكرات اللازمة امام مرمى الخصم وبدورها شكلت الدنمارك خطورة كبيرة على مرمى ​انكلترا​ وكانت لابناء المدرب هيولماند بعض المحاولات الخطيرة الى ان تمكن ميكيل دامسغارد من خطف هدف رائع للدنمارك في الدقيقة 30 بعد ضربة حرة رائعة سكنت شباك الحارس بيكفورد لتتلقى شباك انكلترا اول هدف في البطولة الحالية وبعدها ضغط لاعبو انكلترا بقوة في محاولة لخطف هدف التعادل وتحصّل رحيم سترلينغ على فرصة ذهبية لخطف هدف التعادل ولكن الحارس كاسبار شمايكل تصدى له ببراعة كبيرة ليحرمه من هدف محقق وأثمر ضغط الانكليز عن هدف التعادل في الدقيقة 39 عبر قائد دفاع الدنمارك سيمون كايير عن طريق الخطأ داخل شباك منتخب بلاده بعد عمل كبير من بوكايو ساكا لينتهي هذا الشوط بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

 

وبدأ الشوط الثاني بطريقة نارية من قبل لاعبي الانكليز حيث ضغطوا بقوة على مرمى الدنمارك ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن ابناء المدرب ساوثغايت وتحصّل المدافع هاري ماغوايير على رأسية خطيرة ولكن الحارس شمايكل تصدى له ببراعة كبيرة ليحرمه من هدف محقق، وواصل لاعبة منتخب الاسود ضغطهم الكبير على مرمى الدنمارك ولكن التنظيم الدفاعي لابناء المدرب هيولماند صعّب من مهمة لاعبي انكلترا وبعدها اخرج المدرب الدنماركي المهاجم دامسغارد وادخل مكانه يوسف بولسن في محاولة لوضع الدفاعي الانكليزي تحت ضغط هجومي كبير ليردّ عليه المدرب ساوثغايت بإدخال جاك غيريليتش مكان ساكا وواصل الحارس شمايكل تألقه الكبير في التصدي لمحاولات الانكليز وطالب لاعبو انكلترا بضربة جزاء بعد تدخل قوي على هاري كاين داخل منطقة الجزاء ولكن حكم اللقاء طالب بإستمرار اللعب بعد مراجعة تقنية الفيديو وكان الشوط الثاني من جانب واحد حيث ضغط ابناء المدرب ساوثغايت بشكل كبير ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة حاول لاعبو انكلترا الضغط بكل قوتهم لانهاء اللقاء في الوقت الاصلي في ظل اداء دفاعي مستميت من قبل لاعبي الدنمارك ولاحت لابناء المدرب ساوثغايت بعض المحاولات الطفيفة والتي لم تهدد مرمى الحارس شمايكل وبدوره غابت خطورة لاعبي الدنمارك بشكل كامل في هذا الشوط ليركز ابناء المدرب هيولماند على الواجبات الدفاعية بوجه غزوات لاعبي منتخب الاسود لتنتهي المباراة بوقتها الاصلي بالتعادل السلبي وليحتكم المنتخبان الى الاشواط الاضافية.

 

وفي الشوط الاضافي الاول حاول المدرب ساوثغايت اجراء بعض التعديلات في تشكيلته حيث ادخل كل من قبل فودين وجوردان هندرسون مكان ديكلان رايس ومايسون مونت وكان الضغط الانكليزي اكبر ولكن بغياب الفعالية الهجومية في ظل تكتل جميع لاعبي الدنمارك في مناطقهم الدفاعية وتصدى الحارس شمايكل لمحاولة خطيرة من غريليتش وفي الدقيقة 102 منح حكم اللقاء ضربة جزاء لانكلترا بعد وجود خطأ على سترلينغ وانبرى اليها هاري كاين ولكن الحارس شمايكل تصدى له ببراعة كبيرة ولكن كاين نجح في متابعة الكرة داخل الشباك ليمنح الانكليز التقدم في الدقيقة 104، وفي الشوط الاضافي الثاني حاول لاعبو انكلترا امتصاص فورة لاعبي الدنمارك حيث حاولوا اضاعة الوقت والسيطرة اكثر على الكرة للحدّ من أي ردة فعل هجومية للاعبي الدنمارك وبدوره لم ينجح لاعبو المدرب هيولماند بالقيام بأي ردة فعل تذكر لتنتهي المباراة بوقتها الاضافي بفوز انكلترا وبواقع 2-1.


آخر الأخبار