تأسس في 22 مايو 2012م

دي يونج يقود طموح هولندا في بطولة أمم أوروبا 2020

متابعات
2021-05-26 | منذ 5 شهر

دي يونغ

 جنى فرينكي دي يونج لاعب وسط هولندا ثمار موهبته الرائعة بانتقاله إلى برشلونة مقابل 75 مليون يورو (91.90 مليون دولار) والهدف التالي في أجندته هو التألق في بطولة أوروبا لكرة القدم 2020.

 

ومع بلوغه 24 عاما، بدأ صانع اللعب في الظهور كموهبة عالمية للمستقبل، ويقوم بدور رئيسي في النادي الكتالوني فضلا عن كونه العمود الفقري بالفعل للمنتخب الهولندي. ورغم الفوضى والتخبط في برشلونة هذا الموسم، قطع دي يونج خطوة عملاقة بتحمله المزيد من المسؤولية وأثبت أيضا فاعليته في القيام بأدوار هجومية أكبر، بينما عزز في الوقت ذاته مكانته في التمرير والدفاع.

 

وقال رونالد كومان مدرب برشلونة لوسائل إعلام هولندية في وقت سابق الشهر الحالي عن مواطنه دي يونج "ميسي أبلغ فرينكي بأنه لاعب رائع. يصبح سعيدا باللعب بجوار لاعب مثل فرينكي، لأنه يريد وجود لاعبي كرة قدم موهوبين حوله".

 

ورغم فوز برشلونة بكأس ملك إسبانيا، حيث كان دي يونج نجما للمباراة النهائية أمام أتليتيك بيلباو، لم يكن موسم البارسا سعيدا، لتصبح بطولة أوروبا 2020 المحفل المناسب لدي يونج لينهي الموسم في أعلى مستوى.

 

وقال دي يونج في نهاية التصفيات، التي احتلت فيها هولندا المركز الثاني في مجموعتها خلف جارتها ألمانيا "عندما تشارك في بطولة بعد التصفيات التي خضناها يتعين عليك السعي للفوز".

 

وزاد "لسنا بين المرشحين البارزين ولا أدري هل يوجد فريق مرشح من الأساس. يتردد أن فرنسا حظوظها أوفر قليلا، لكني أعتقد أن هناك نحو ستة فرق لديها فرصة جيدة". وأضاف "هولندا بين هذه الفرق الستة. لا أعتقد أننا أقل شأنا من الدول الأخرى، لكننا لسنا أفضل بكثير أيضا. المستويات متقاربة للغاية".

 

وسيحتاج دي يونج إلى استخراج أفضل ما لديه لقيادة هولندا خلال البطولة، لكنه لن يفتقر إلى الثقة اللازمة لذلك. ولطالما كان المجد مقدرا لدي يونج، فانتقل من فيليم تيلبورج إلى أياكس أمستردام بعد أن أكمل 18 عاما.

 

وفي موسم 2018-2019 الذي شهد بزوغ نجمه، فاز بجائزة أفضل لاعب في هولندا بعدما ساعد أياكس على بلوغ قبل نهائي دوري أبطال أوروبا في مسيرة غير متوقعة لينتقل بعدها إلى برشلونة. وكانت مباراته الدولية الأولى في أواخر 2018، وخاض منذ ذلك الحين 25 مباراة مع هولندا.


آخر الأخبار