تأسس في 22 مايو 2012م

انتر ميلانو يحقق فوزاً ساحقاً على ضيفه ​سامبدوريا​ بخماسية

متابعات
2021-05-08 | منذ 6 شهر

إنتر ميلان

ضمن منافسات ​الجولة 35​ من الدوري الايطالي لكرة القدم " الكالتشيو"، نجح انتر ميلانو في تحقيق فوزاً ساحقاً على ضيفه ​سامبدوريا​ بنتيجة 5-1 في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب جوسيبي مياتزا، ليحتفل بلقب الدوري الايطالي.

 

وبهذا الفوز، رفع الانتر رصيده الى 85 نقطة في صدارة الترتيب، في حين تجمد رصيد سامبدوريا عند النقطة 45 في المركز التاسع.

 

وبالعودة الى اجواء اللقاء، فقد كانت انطلاقة الشوط الاول متقاربة بين الفريقين، الا ان الكفة كانت لصالح الانتر الذي دخل اللقاء بقوة ونجح في التقدم بالنتيجة في الدقيقة 4 عن طريق روبرتو غاليارديني بعد تمريرة حاسمة من يونغ، وواصل الانتر ضغطه على مرمى سامبدوريا الذي تراجع لاعبوه الى مناطقهم الخلفية، الا ان رجال المدرب كونتي نجحوا في مضاعفة النتيجة عبر اليكسيس سانشيز في الدقيقة 26 لتصبح النتيجة 2-0، وحاول سامبدوريا العودة بنتيجة اللقاء، ونجح في تقليص الفارق مستغلاً التقدم الهجومي للنيراتزوري، اذ قلص كيتا بالدي النتيجة الى 2-1 في الدقيقة 35، لكن فرحة سامبدوريا لم تدم طويلاً اذ سجل الدولي التشيلي سانشيز الهدف الثالث لفريقه والثاني له في الدقيقة 36، لينتهي بعدها الشوط الاول بنتيجة 3-1 للانتر.

 

 وفي الشوط الثاني، اجرى كلاوديو رانييري تبديلات على تشكيلة الفريق من اجل تنشيط خط هجوم الفريق ومحاولة تقليص النتيجة والخروج بنقطة ثمينة من معقل النيراتزوري، لكن رد حامل اللقب جاء من البديل اندريا بينامونتي في الدقيقة 61 بتمريرة حاسمة من نيكولو باريلا لتصبح النتيجة 4-1، وواصل ابناء المدرب كونتي بضغطهم على مرمى سامبدوريا، حصل تحصل باريلا على ركلة جزاء في الدقيقة 70، لينجح الارجنتيني لاوتارو مارتينيز في ترجمتها لهدف خامس لفريقه لتصبح النتيجة 5-1 لتصعب الامور كثيراً على الفريق الضيف الذي حاول جاهداً للعودة الى اجواء المباراة الا انه فشل لينتهي اللقاء بفوز ساحق للانتر بنتيجة 5-1 على سامبدوريا.


آخر الأخبار