تأسس في 22 مايو 2012م

الأندية الـ6 الإنجليزية تنسحب من دوري السوبر الأوروبي

متابعات
2021-04-21 | منذ 3 أسبوع

دوري السوبر

 سقطت خطط إقامة بطولة دوري السوبر الأوروبي في أزمة كبيرة مساء الثلاثاء، بعدما أعلنت الأندية الإنجليزية الستة انسحابها من البطولة المثيرة للجدل.

وكان مانشستر سيتي أول الأندية التي أكدت، مساء الثلاثاء، أنها ستنسحب من البطولة، بعد يومين من الإعلان عنها وسط غضب كبير.

وفي بيان مقتضب، ذكر نادي مانشستر سيتي أنه “اتخذ إجراءات رسمية للانسحاب من المجموعة المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي”.

وتلى بيان مانشستر سيتي خمسة بيانات أخرى تؤكد انسحاب ليفربول، مانشستر يونايتد، توتنهام، أرسنال ، تشيلسي. وذكر تشيلسي :”بعد الانضمام للمجموعة في وقت متأخر من الاسبوع الماضي، حظينا بوقت كاف لدراسة الأمر برمته، وقررنا أن مشاركتنا المتواصلة في هذه الخطط لن يكون في مصلحة النادي، جماهيرنا، أو عالم كرة القدم الأوسع”.

وكانت هناك أيضا تكهنات في إسبانيا أن برشلونة وأتلتيكو مدريد ربما يخططون لمثل هذه الخطوات في وهو ما ينبغي أن يكون ضربة موجعة لحدث النخبة المغلق المخطط له والذي اشترك به 12 ناديا.

وأثار إعلان إقامة بطولة دوري السوبر الأوروبي، المكون من 20 فريقا مع وجود 15 عضوا دائما، صدمة عالمية وأدانه بشدة السياسيون والاتحادات والجماهير.

كان إنشاء الدوري بمليارات الدولارات، سيدخله في منافسة مباشرة مع دوري أبطال أوروبا، التابع للاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وكان من المقرر أن يتم تمويل المشروع من قبل بنك أمريكي.

وتعهد بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا لفعل أي شيء لمنع الأندية الستة الإنجليزية من المشاركة في البطولة ورحب بتقارير انسحابهم الأولية.

ونشر جونسون تغريدة له عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قبل تأكيد مانشستر سيتي انسحابه :” إن قرار تشيلسي ومانشستر سيتي-إذا تم تأكيده- سيكون صحيحا بكل تأكيد، وأنا أشيد بهما لاتخاذهما هذا القرار”. وأضاف :” أتمنى أن تتبع الأندية المشاركة في دوري السوبر الأوروبي نفس الخطوة”.

من جانبه، قال ألكسندر سيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم :”سعيد للغاية بالترحيب بعودة مانشستر سيتي لأسرة كرة القدم الأوروبية”.

وأضاف :”أظهروا ذكاء كبيرا في الاستماع للأصوات المتعددة، أبرزها من مشجعيهم، التي أوضحت الفوائد الحيوية التي يتمتع بها النظام الحالي لكرة القدم الأوروبية”.

وذكر الاتحاد الإنجليزي :”نرحب بأنباء قرار بعض الأندية بالتخلي عن خطط دوري السوبر الأوروبي، وهو الأمر الذي كان يهدد هرم كرة القدم بأكمله”. وأضاف :”كرة القدم الإنجليزية لديها تاريخ كبير مبني على إتاحة الفرصة لكل الأندية، وقد أجمعت جميع عناصر اللعبة على رفضها إقامة دوري مغلق.

كان من الممكن أن يؤدي هذا الاقتراح، حسب تصميمه، لتقسيم لعبتنا، ولكن بدلا من ذلك وحدنا كلنا”.

وتعرض دوري السوبر الأوروبي لضربة موجعة مبكرة عندما رفض بايرن ميونخ الألماني، بطل دوري أبطال أوروبا، المشاركة فيه هو وباريس سان جيرمان، الفرنسي، وصيف دوري الأبطال،، حيث قال رئيس نادي بايرن هيربرت هاينر “بايرن يقول لا لدوري السوبر”.

في الوقت نفسه، شهد ليفربول انسحاب رعاة التوقيت، ولاعبون بقيادة قائد الفريق جوردان هندرسون يبدون معارضتهم للبطولة. وذكرت تغريدة :”لا نحب هذه البطولة ولا نريدها أن تقام. هذا موقفنا الجماعي. التزامنا لهذا النادي ومشجعيه مطلق وغير مشروط”.


آخر الأخبار