تأسس في 22 مايو 2012م

النصر السعودي يعلن شروط الترشح لرئاسة وعضوية مجلس الإدارة

متابعات
2021-03-24 | منذ 3 أسبوع

النصر

 كشف نادي النصر السعودي عن نظام وشروط الترشح لرئاسة وعضوية مجلس إدارة النادي، وذلك عقب قرار وزارة الرياضة السعودية بحل مجلس الإدارة برئاسة صفوان السويكت. وأوضح نادي النصر السعودي في بيان نشره عبر حسابه الرسمي بموقع شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين أن شروط الترشح لرئاسة أو عضوية مجلس الإدارة تتضمن “أن يكون رئيس مجلس الإدارة المرشح سعودي الجنسية، وأن يكون من أعضاء الجمعية العمومية، وأن يكون المرشح لرئاسة النادي حاصلا على مؤهل تعليمي لا يقل عن درجة البكالوريوس ومعادلة الشهادة إذا كان من خارج الدولة.”

كما اشترط النصر “أن يكون المرشح لعضوية مجلس الإدارة حاصلا على مؤهل تعليمي لا يقل عن الثانوية العامة أو ما يعادلها، ويجب ألا يقل عمر المرشح لمجلس الإدارة عن 25 سنة ولا يزيد على 65 سنة ، وأن يقوم بسداد المبالغ المتصلة بعضوية النادي بالطرق النظامية، وأن يتقدم للجنة رئيس القائمة المرشحة للرئاسة خلال فترة الترشح المحددة وفقا لآلية تقديم أوراق المرشحين.”

كما اشترط أيضا “توقيع إقرار خطي بتحمل المسؤولية القانونية على قراراته وتصرفاته خلال فترة المجلس، وخلوه من أي مانع من موانع الترشح الواردة في اللائحة.” وأضاف بيان النصر أن هناك موانع للترشح لرئاسة وعضوية مجلس الإدارة وهي “اللاعبون والمدربون والحكام المزاولون للنشاط الرياضي، والعاملون بالسلك القضائي، واللجان القضائية واللجان الرياضية أو الجهات العسكرية إلا بإذن مسبق من جهة عمله، ومن صدر بحقه حكم قضائي واجب النفاذ في جريمة مخلة بالشرف والأمانة، ومن صدر بحقه قرار نافذ من وزارة الرياضة بمنعه من الترشح.” وكانت وزارة الرياضة السعودية قد أعلنت أمس الأول الأحد حل مجلس إدارة نادي النصر وتكليف الدكتور عبد الله بن ناصر الدخيل لتسيير أمور النادي مع فتح باب الترشح لرئاسة وعضوية المجلس اعتبارا من الاثنين.

كما أعلنت الوزارة إسقاط عضوية رئيس مجلس الإدارة صفوان السويكت ومنعه من الترشح لرئاسة وعضوية مجلس الإدارة لدورة انتخابية واحدة. وذكرت الوزارة عبر حسابها الرسمي على “تويتر” أن هذا القرار جاء :”بعد النتائج التي توصلت إليها التحقيقات التي تم إجراؤها حيال الشكوى المقدمة من أحد أعضاء مجلس إدارة نادي النصر بتاريخ 9 آذار/مارس الجاري، وما تضمنته الشكوى من عدم تفعيل دور مجلس إدارة النادي وعدم عقد جلساته بالصورة النظامية”.

وأضافت الوزارة :”تقدم عدد من أعضاء المجلس باستقالاتهم دون الإعلان عنها أو الرفع بها، لذلك قامت الوزارة باتخاذ الإجراءات النظامية للتحقق مما أشير إليه، وتقصي الحقائق والموضوعات ذات الصلة، وأخذ إفادة رئيس مجلس إدارة نادي النصر الدكتور صفوان بن سليمان السويكت بتاريخ 17 آذار/مارس الجاري”.

وذكرت الوزارة أنه تبين من خلال التحقيقات وجود عدد من المخالفات وهي عدم تعامل رئيس مجلس إدارة النادي مع الاستقالات المقدمة من بعض أعضاء المجلس بالصورة النظامية، وكذلك عدم حضور الأعضاء لاجتماعات المجلس، ما أدى إلى نقص عدد أعضاء مجلس إدارة النادي عن النصاب القانوني المحدد في المادة (18/1) من اللائحة الأساسية للأندية الرياضية.

وأضافت أن رئيس مجلس إدارة النادي تجاوز صلاحياته النظامية من خلال اتخاذ قرارات فردية وممارسته لصلاحيات مجلس الإدارة وصلاحيات الرئيس التنفيذي، دون مراعاة للإجراءات النظامية اللازمة. وأشارت إلى أن رئيس مجلس إدارة النادي وقع شيكات مصرفية ليس لها مقابل مالي في حساب النادي، مما أدى إلى تعريض النادي لمطالبات قضائية. كما أكدت أن رئيس مجلس إدارة النادي لم يتجاوب مع مخاطبات الوزارة الموجهة له بشكل متكرر، وعدم الرفع بالمستندات والعقود المبرمة منه، وفق ما تقتضيه اللوائح ذات الصلة بالإضافة لنشر النادي لقرارات مسندة إلى مجلس إدارة النادي دون أن يتم عقد اجتماع رسمي للمجلس بشأنها وفق الآلية النظامية.


آخر الأخبار