تأسس في 22 مايو 2012م

فقدان الوعي يثير الرعب في الملاعب السعودية

متابعات
2021-03-21 | منذ 4 أسبوع

الاتحاد

 شهدت ملاعب الدوري السعودي أمس السبت، حالتي فقدان وعي لجناح الاتحاد عبد الرحمن العبود والفرنسي بافيتيمبي جوميز محترف الهلال، ما أثار الرعب في نفوس عشاق الساحرة المستديرة. ففي الدقيقة 55 من عمر مباراة الرائد واتحاد جدة، وبعد انقضاض عنيف من ظهير الاتحاد حمدان الشمراني على كرة هوائية، كان يشترك فيها عبد الرحمن العبود، في محاولة لتشتيت الكرة، حدث احتكاك عنيف بين اللاعبين، أدى لسقوط العبود دون حراك.

توقفت المباراة ما يقارب 6 دقائق في محاولة لإسعاف اللاعب، لكنه لم يسترد الوعي، حتى تم نقله بسيارة الإسعاف إلى أقرب مستشفى. بعد الحادثة بعضون ساعتين تقريبا، وضعت الجماهير يدها على قلبها، وهي ترى جوميز يسقط من تلقاء نفسه، في مشهد يثير الرعب، قبل أن يقوم ويستكمل المباراة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يسقط فيها اللاعب بهذا الشكل، بل أصبح مشهدا مكررا في مباريات الهلال، حيث سقط جوميز بالكيفية نفسها أمام أهلي جدة والاتفاق قبل نحو شهر. وحسب تقارير صحفية، فإن جوميز يعاني من حالة صحية يطلق عليها "النوبة الوعائية المبهمة"، يصاب بها الإنسان عندما يتعرض لمثيرات عالية معينة، تؤدي إلى انخفاض معدلات صربات القلب، وانخفاض ضغط الدم، ما ينتج عنه قلة تدفق الدم للمخ.

وأوضحت أن جوميز اعتاد على هذا السقوط مع معظم الفرق التي لعب لها قبل الانضمام للهلال، مؤكدة أنها حالة ليست خطيرة، لكن مشكلتها الحقيقية، تكمن في أن المصاب بها يفقد السيطرة على نفسه تماما عند السقوط، وقد يسقط بطريقة خاطئة تتسبب في مخاطر أكبر.


آخر الأخبار