تأسس في 22 مايو 2012م

إنتر يواصل التحليق في صدارة ترتيب الدوري الإيطالي

متابعات
2021-02-28 | منذ 1 شهر

انتر

 واصل إنتر التحليق في صدارة ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما حقق فوزا ثمينا ومستحقا 3 / صفر على ضيفه جنوه اليوم الأحد في المرحلة الرابعة والعشرين للمسابقة. وارتفع رصيد إنتر، الذي حقق انتصاره الخامس على التوالي في البطولة، إلى 56 نقطة في الصدارة، بفارق سبع نقاط أمام أقرب ملاحقيه ميلان، الذي يحل ضيفا على روما في وقت لاحق اليوم بالمرحلة ذاتها.

في المقابل، تجمد رصيد جنوه، الذي تلقى خسارته الأولى في البطولة منذ السادس من كانون ثان/يناير الماضي، عند 26 نقطة في المركز الثالث عشر. وافتتح النجم البلجيكي روميلو لوكاكو التسجيل لإنتر في الدقيقة الأولى، محرزا هدفه الثامن عشر في البطولة هذا الموسم، في المركز الثاني بقائمة الهدافين، بفارق هدف وحيد خلف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف يوفنتوس (المتصدر).

وأضاف ماتيو دارميان الهدف الثاني في الدقيقة 69، فيما تكفل (البديل) التشيلي أليكسيس سانشيز بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 79. وفرض إنتر سيطرته على اللقاء منذ الثانية الأولى، ومن أول هجمة له في المباراة، سجل لوكاكو هدفا مبكرا بعد مرور 34 ثانية على انطلاق المواجهة.

وتلقى لوكاكو الكرة من لاوتارو مارتينيز، لينطلق بها ويسدد قذيفة زاحفة من على حدود منطقة الجزاء، واضعا الكرة على يمين ماتيا بيرين، حارس مرمى جنوه، داخل الشباك. واصل إنتر هيمنته على اللقاء، وأضاع لاعبه ماتيو دارميان فرصة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 13، حينما انطلق بالكرة وتبادلها مع لوكاكو، ليجد نفسه منفردا بالمرمى، لكنه سدد الكرة برعونة من داخل المنطقة إلى خارج الملعب. وسدد نيكولو باريلا من خارج المنطقة في الدقيقة 17، غير أن الكرة اصطدمت في العارضة، قبل أن يطلق لوكاكو قذيفة مدوية من داخل المنطقة في الدقيقة 25، واضعا الكرة في منتصف المرمى، لترتد من يد بيرين دون أن تجد من يتابعها. واصل لوكاكو تحركاته المزعجة، وتوغل بالكرة قبل أن يسدد من داخل المنطقة في الدقيقة 29، لكن بيرين تصدى للكرة بصعوبة. سنحت أول فرصة خطرة لجنوه خلال المباراة في الدقيقة 32، حينما سقطت الكرة من يد سمير هاندانوفيتش، حارس مرمى إنتر، بعدما اصطدم بزميله دارميان، لتصل إلى جيانلوكا سكاماكا، مهاجم جنوه، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن الكرة ذهبت لأحضان الحارس السلوفيني.

وأضاف مارتينيز فرصة لإنتر في الدقيقة 35، فبعد سلسلة من التمريرات وصلت الكرة للنجم الأرجنتيني، الذي سدد مباشرة من داخل المنطقة، أمسكها بيرين بثبات. وهدد مارتينيز المرمى من جديد في الدقيقة 37، حيث تابع تمريرة عرضية من جهة اليمين، ليسدد ضربة خلفية مزدوجة، كان لها حارس جنوه بالمرصاد، لينتهي الشوط الأول بتقدم إنتر بهدف نظيف. حافظ إنتر على نشاطه الهجومي خلال الشوط الثاني، وكاد مارتينيز أن يهز الشباك في الدقيقة 55، عندما ركض بالكرة من الناحية اليسرى، قبل أن يسدد وهو على بعد خطوات من المرمى، لكن بيرين واصل تألقه وأبعد الكرة لركنية. هدأ إيقاع إنتر نسبيا، قبل أن يفاجيء منافسه بالهدف الثاني عن طريق دارميان في الدقيقة 69، حيث تلقى اللاعب الإيطالي المخضرم تمريرة من لوكاكو، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، دون مضايقة من أحد، واضعا الكرة زاحفة على يمين بيرين، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تعانق شباكه. ومن أول لمسة لـ(البديل) أليكسيس سانشيز، أضاف إنتر الهدف الثالث في الدقيقة 79، حيث تابع تسديدة لوكاكو، التي أبعدها بيرين، لتتهيأ الكرة أمام اللاعب التشيلي، الذي سدد ضربة رأس، واضعا الكرة على يمين حارس جنوه داخل الشباك، ليحتسب الحكم الهدف بعد لجوئه لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار).

عادت المباراة للهدوء من جديد، قبل أن يهدر سانشيز فرصة أخرى في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، حيث تلقى تمريرة بينية من لوكاكو، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن بيرين أبعدها لركنية وينتهي اللقاء بفوز كبير لإنتر.


آخر الأخبار