تأسس في 22 مايو 2012م

يوفنتوس يتحدى بورتو في دوري أبطال اوروبا

متابعات
2021-02-16 | منذ 4 شهر

بورتو

 ينشد يوفنتوس الإيطالي انطلاقة جديدة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عندما يحل ضيفاً على بورتو البرتغالي غداً الأربعاء في ذهاب الدور الثاني (دور الـ16) للبطولة والذي يشهد غداً أيضاً مواجهة مثيرة بين إشبيلية الإسباني وبوروسيا دورتموند الألماني.

ويعود البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، إلى بلاده بطموحات كبيرة في قيادة يوفنتوس، الفائز بلقب الدوري الإيطالي في آخر 9 مواسم على التوالي، أمام بورتو حامل لقب الدوري البرتغالي والفائز بلقب دوري الأبطال الأوروبي مرتين سابقتين.

وكان يوفنتوس توج بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين سابقتين ولكن الحظ عانده في عدد من النسخ الأخرى.

كما تشهد المباراة غداً مواجهة بين البرازيليين أليكس ساندرو ودانيلو مدافعي يوفنتوس وفريقهما السابق بورتو. وكتب رونالدو على موقع "إنستغرام" لتبادل الصور عبر الإنترنت: هذه الهزيمة لن تثبط همتنا. علينا أن نحتفظ برؤوسنا مرفوعة ونفكر في دوري أبطال أوروبا في إشارة للهزيمة صفر-1 أمام نابولي يوم السبت الماضي بالدوري الإيطالي.

كما تشهد المباراة غداً مواجهة من نوع خاص بين سيرجيو كونسيساو المدير الفني لبورتو وأندريا بيرلو المدير الفني ليوفنتوس بعدما التقيا سابقاً داخل المستطيل الأخضر خلال 6 مواسم لعب فيها كونسيساو لفرق لاتسيو وبارما وإنتر ميلان في إيطاليا.

وفي المواجهة الأخرى غداً، يتطلع بوروسيا دورتموند إلى التخلص من كبوته الحالية في الدوري الألماني (بوندسليغا) وتحقيق الفوز في بداية الأدوار الإقصائية للبطولة الأوروبية. ويحل دورتموند، الذي حقق فوزاً واحداً في آخر 6 مباريات خاضها بالبوندسليغا، ضيفاً على إشبيلية الإسباني حيث يحلم إيدن تيرزيتش المدرب المؤقت للفريق في التخلص من الكبوة المحلية وتقديم نقطة انطلاق جديدة قوية في البطولة الأوروبية.

وأبعدت النتائج في الفترة الأخيرة فريق دورتموند عن المراكز الأولى في البوندسليغا والمؤهلة لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل. وتمثل مباراة الغد المواجهة الأولى من 3 مواجهات صعبة لدورتموند على مدار الأيام الثمانية المقبلة حيث يحل الفريق بعدها ضيفاً على شالكه في دور الثمانية بكأس ألمانيا كما يحل الفريق بعدها ضيفاً على بوروسيا مونشنغلادباخ بالبوندسليغا.

وأكد ماتس هوملز مدافع دورتموند بعد التعادل 2-2 مع هوفنهايم يوم السبت الماضي بالبوندسليغا: نحن على طريق التعافي... نريد اللعب بشكل أكثر نشاطاً وقوة. وأوضح: هذه الأشياء لا تحدث بين عشية وضحاها. نعمل على هذا خلال التدريبات. وأثق تماماً بأنكم سترون النتيجة قبل نهاية الموسم.

ويفتقد إشبيلية في هذه المواجهة جهود لاعبه لوكاس أوكامبوس بسبب الإصابة في الكاحل كما ينتظر أن يغيب زميله ماركوس أكونا عن صفوف الفريق في هذه المباراة.

ولكن جولين لوبيتيغي المدير الفني للفريق يأمل في استعادة جهود اللاعب المخضرم خيسوس نافاس وأن يكون اللاعب في لياقته العالية.


آخر الأخبار