تأسس في 22 مايو 2012م

اللجنة الأولمبية الإيطالية تتخوف من الايقاف الدولي

متابعات
2021-01-27 | منذ 1 شهر

ايطاليا

 أقرت إيطاليا اليوم الثلاثاء مرسوما يضمن استقلالية اللجنة الأولمبية في البلاد، قبل يوم واحد من مناقشة اللجنة الأولمبية الدولية، فرض عقوبات على البلاد التي تستضيف أولمبياد 2026 الشتوي، بسبب التدخل الحكومي في الشؤون الرياضية.

وهددت اللجنة الأولمبية الدولية، بحظر العلم الإيطالي والنشيد الوطني خلال أولمبياد طوكيو هذا العام، بسبب مسودة قانون جديد للرياضة في إيطاليا، كان سيعطي سلطة التمويل الرياضي إلى مؤسسة حكومية بدلا من اللجنة الأولمبية الإيطالية.

وطبقا لوكالة الأنباء الإيطالية (أنسا)، وافقت الحكومة على مرسوم اليوم الثلاثاء، يضمن استقلالية اللجنة الأولمبية الإيطالية، التي أجرى رئيسها جيوفاني مالاجو، اتصالا بعد ذلك باللجنة الأولمبية الدولية ليبلغها بالأنباء.

ويجتمع المجلس التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية، غدا الأربعاء، وكان فرض عقوبات على إيطاليا ضمن جدول أعمال الاجتماع بجانب العديد من الأمور المتعلقة بأولمبياد طوكيو. وتشعر اللجنة الأولمبية الدولية بحساسية تجاه أي نوع من التدخل الحكومي في المسائل الرياضية، حتى على المستوى الوطني، وتقول إن الرياضة يجب أن تكون مستقلة عن أي تأثير حكومي. وتستضيف إيطاليا أولمبياد 2026 الشتوي، وكان تعرضها لأي عقوبة قبل طوكيو، سيضعها في حرج كبير.


آخر الأخبار