تأسس في 22 مايو 2012م

آرسنال يتطلع لـ تصحيح المسار أمام مانشستر سيتي

متابعات
2020-12-22 | منذ 11 شهر

ارسنال

 مع انطلاق منافسات دور الثمانية بكأس رابطة المحترفين الإنجليزية، اليوم الثلاثاء، يتطلع آرسنال إلى تصحيح المسار ووضع نهاية لسلسلة نتائجه المخيبة للأمال، عبر تحقيق نتيجة إيجابية، لكنه يواجه مهمة صعبة أمام مانشستر سيتي حامل لقب كأس الرابطة.

ولم يحقق آرسنال أي انتصار خلال آخر 7 مباريات له في الدوري الإنجليزي الممتاز، ويتفوق بفارق 4 نقاط فقط أمام أقرب مراكز الهبوط بجدول الدوري، وقد خسر مباراته الماضية أمام إيفرتون 1-2 مساء السبت. واعترف ميكيل أرتيتا بأن استمراره في منصب المدير الفني لآرسنال بات على المحك، لكنه يتطلع إلى تحقيق نتيجة إيجابية أمام مانشستر سيتي في مباراة الغد، على أمل أن يمنحه ذلك فرصة جديدة ومزيدا من الوقت.

وقال أرتيتا الذي قاد آرسنال للفوز في جميع مبارياته الست في دور المجموعات بالدوري الأوروبي "هذا ليس كافيا، وليس مقبولا طبقا لمعايير هذا النادي، نؤدي بشكل جيد على المستوى الأوروبي وفي منافسات الكأس، لكننا نعاني من النتائج في الدوري الممتاز".

وأضاف "عندما نحلل كل مباراة، نجد أن أسباب خسارتنا للمباريات، وكذلك أسباب فوز الفرق الأخرى، تتعلق بتفاصيل بسيطة". أما مانشستر سيتي، لم يتلق أي هزيمة خلال 8 مباريات متتالية، ويتطلع عبر مباراة الغد إلى التقدم خطوة أخرى نحو التتويج بلقب كأس الرابطة للموسم الرابع على التوالي. ولم يتلق مانشستر سيتي أي هزيمة في كأس الرابطة منذ خسارته أمام مانشستر يونايتد 0-1 في تشرين أول/أكتوبر 2016.

وتفتتح منافسات دور الثمانية غدا الثلاثاء، بلقاء برينتفورد، المنافس في دوري البطولة الإنجليزية، مع نيوكاسل. وستكون مباراة الغد، التي تقام على ستاد برينتفورد كوميونيتي الجديد، هي الأولى لبرينتفورد في دور الثمانية بكأس الرابطة. ولم يتلق برينتفورد، الذي يدربه توماس فرانك، أي هزيمة في 13 مباراة متتالية، وقد تغلب على ريدينج 3-1 أمس الأول السبت، ويتطلع إلى تحقيق الانتصار الثالث على فرق الدوري الممتاز. وأطاح برينتفورد خلال مشواره في البطولة، بوست برومويتش ألبيون وفولهام، وقد أكد المدرب على جاهزية الفريق لمواجهة نيوكاسل. وقال فرانك لدى سؤاله عن إمكانية تحقيق فوز آخر أمام أحد فرق الدوري الممتاز "في الموسم، دائما ما تكون هناك انتصارات حاسمة، وقد يكون هذا أحدها". وأضاف "نتطلع لمواصلة كتابة التاريخ، ونرغب في التأهل للدور قبل النهائي. أنا واثق بنسبة 100% بأن نيوكاسل سيخوض المباراة بأقوى تشكيلة، لكننا سنؤدي أيضا بقوة ونسعى للفوز". وتشهد منافسات دور الثمانية مساء الأربعاء، لقاء ستوك سيتي مع توتنهام، الذي تلقى مؤخرا هزيمتين متتاليتين في الدوري أمام ليفربول وليستر سيتي. وقال جوزيه مورينيو المدير الفني لتوتنهام، إن الهزيمتين لن تؤثرا على حماس الفريق في مواجهة ستوك سيتي. وأضاف "أشعر بالإحباط عندما نخسر، لكن هدفنا يكون الفوز في المباراة التالية. نتائج مبارياتنا السابقة لا ترتبط بمباراتنا المقبلة". وستقام جميع المباريات الثلاث الأولى بدور الثمانية بدون حضور جماهير، في ظل القيود التي تشهدها بريطانيا بسبب انتشار الإصابة بفيروس كورونا. لكن مباراة إيفرتون أمام ضيفه مانشستر يونايتد المقررة مساء الأربعاء في ختام دور الثمانية، ستشهد حضور نحو ألفي مشجع في مدرجات ستاد جوديسون بارك. وتغلب مانشستر يونايتد، الذي يدربه أولي جونار سولسكاير، على ليدز 6-2، أمس الأحد في الدوري الممتاز، لكن المدرب النرويجي قال إن ثمنا بدنيا دفع لهذا الانتصار، في إشارة إلى تعرض سكوت مكتوميناي لإصابة في أعلى الفخذ. وقال سولسكاير "كل مباراة تمثل نهائي كأس بالنسبة لنا. في الوقت الحالي نؤدي بشكل جيد في الهجمات المرتدة، لكني أرغب في السيطرة خلال المباريات بشكل أفضل".


آخر الأخبار