تأسس في 22 مايو 2012م

لجنة من الفيفا للإشراف على إدارة اتحاد هايتي

متابعات
2020-12-13 | منذ 6 شهر

اتحاد هايتي

 شكل الاتحاد الدولي لكرة القدم، لجنة للإشراف على إدارة شؤون اتحاد اللعبة الشعبية في هايتي، وسط ادعاءات تتحدث عن تدخل من جانب رئيسه السابق رغم إيقافه مدى الحياة، بعد إدانته بالتحرش والاستغلال الجنسي.

وأوقف الفيفا، إيف جان بارت بصفة مبدئية في مايو/آيار الماضي، خلال التحقيق في عدة ادعاءات اتهمته بالضغط على لاعبات شابات من أجل ممارسة الجنس عن طريق تهديدهن بالاستبعاد من برامج المنتخب الوطني. ونفى جان بارت الذي برأته العدالة في بلاده، كل الادعاءات، بينما قال متحدث باسمه إنه سيطعن ضد قرار الإيقاف أمام محكمة التحكيم الرياضية.

وقال الفيفا في بيان أمس الجمعة، إن عدة مصادر أكدت محاولة جان بارت وآخرين معه، إقناع الضحايا والشهود بعدم الإدلاء بإفاداتهم. وأشار البيان إلى وجود دلائل قوية على أن جان بارت لا يزال يمارس نفوذه في أروقة الاتحاد، عن طريق التدخل في إدارة شؤون المؤسسة رغم إيقافه مدى الحياة.

وقال الفيفا أيضًا إن هناك حاجة ملحة إلى عملية إصلاح طويلة الأمد، نظرًا لتغلغل الفساد في أنظمة الاتحاد.

وأضاف البيان "وفي ظل هذه الظروف، يرى مجلس الفيفا أن اتحاد هايتي يواجه صعوبة في إدارة شؤونه، وأنه يتعين على الفيفا تشكيل لجنة تطبيع تتضمن مهمتها أيضا ضمان استمرار التحقيقات المتعلقة بالقيم بكل حرية".

وستكون اللجنة أيضا مسؤولة عن إدارة الشؤون اليومية للاتحاد، ومراجعة لوائح المؤسسة، إلى جانب تنظيم وإجراء انتخابات جديدة لاختيار أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد.


آخر الأخبار