تأسس في 22 مايو 2012م

فيصل حسن في حوار " لـ الرياضي نت" الكرة الصومالية تطورت رغم العوائق

الرياضي نت _ طارق الاسلمي
2020-12-12 | منذ 1 شهر

فيصل حسن

 ولد وترعرع في اليمن واكمل دراسته في احد مخيمات اللاجئين ومنذ الطفولة يهوى رياضة كرة القدم حيث كان يلعب في الاحياء الشعبية في مدينة عدن، كما حظي بدعم وتشجيع اسرته حتى بات نجماً يشار اليه بالبنان؛ بدأت الحرب في اليمن ليعود إلى بلاده ويلتحق مع عدد من الاندية الصومالية هناك ويصطفيه القدر ليمثل منتخب نجوم المحيط.

فيصل

نتحدث عن نجم المنتخب الصومالي فيصل حسن الذي إلتقى به "الرياضي نت" واجرى معه لقاءاً حصريا من مقديشو واليكم الحصيلة. -

 

اهلا وسهلا بك كابتن فيصل ضيفا كريما على "الرياضي نت" ؟

فيصل

أهلا وسهلا بكم والجمهور اليمني الشقيق وشكراً على هذه الاستضافة الطيبه.

 

من هو فيصل حسن ؟ -

 

فيصل حسن حاشي، صومالي الجنسية من مواليد 1999 الجمهورية اليمنية العب في مركز - جناح - مهاجم لاعب المنتخب الصومالي لكرة القدم ولاعب نادي مقديشو سيتي.

لو تحدثنا عن تفاصيل قصة حياتك ؟ -

 

بسبب الحروب الاهلية انتقلت عائلتي من الصومال إلى اليمن في عام 1991 ولدت وترعرعتوا في اليمن ودرست فيها حتى تخرجت من الثانوية العامة قسم الأدبي في مدرسة خالد بن وليد في مخيم اللاجئين في عدن، بدات مسيرتي ومشواري الرياضي في اللعب كرة القدم من المدرسة ومن ثم إلى حواري والفرق الشعيبة لعبت مع فرق شعيبة كثيرة في محافظتي لحج و عدن، استعديت اللعب في نادي شباب المنصورة من قبل الكابتن خالد مكلي مكتشف المواهب من بطولة شعيبة في رمضان الى نادي شباب المنصورة وبعد ذلك شاركت في تدريبات الفريق تحت قيادة المدرب الكبير محمد حسن البعداني في فترة بسيطة ونادي الميناء تحت قيادة المدرب حسين عبدالغني فترة بسيطة جدا أيضاً وبسبب الظروف وبعد العوائق لم أستطيع ان أستمر في اللعب مع هذه الاندية، وبدأت الحرب في اليمن وعُدنا إلى ارض الوطن انا واسرتي في 2015 وهنا بدات مرة أخرى العب كرة القدم في أندية دوري الصومالي حتى انضميت في اللعب مع المنتخب.

 

متى كانت اول مشاركة رسمية لك مع منتخب نجوم المحيط ؟ -

 

في عام 2016 وهي لحضة جميلة عندما تم اختياري لامثل منتخب بلدي.

 

ماذا عن مشوار المنتخب الصومالي، وماهي مشاركاته المقبلة ؟ -

 

الفترة المقبلة سيشهد المنتخب مشاركات عديدة من مباريات ودية ومعسكرات خارجية استعدادا للبطولات القادمة على المستوى القاري.

 

مؤخرا حقق المنتخب الصومالي نجاحات ملفته خصوصا في بطولة كاس سيكافا، وتصفيات افريقيا، مارئيك في هذا التطور ؟ -

 

أمر جيد ونطمح أن نحقق مزيدا من التقدم والتطور وأتمنى أن نحقق إنجازات كثيره والوصول إلى القمة وهناك رغبة كبيرة في تطوير قطاع الرياضة في الصومال ولاشك في ذلك أن اتحاد الكرة والوزارة كان لهم دور كبير في الوصول لهذا التطور الملفات.

 

مارئيك في مدرب المنتخب محمد عبدالله ؟ -

 

يعتبر من افضل وأحسن وكبار المدربين المميزين الوطنيين ويجيد التعامل الفني والنفسي مع اللاعبين حقاً أنه مدرب ممتاز وكانت بصمته واضحة على الفريق.

 

ماذا فعل المدرب محمد عبدالله حتى دخل المنتخب الصومالي طرفا قويا في التصفيات الماضية ؟ -

 

عزز في صفوف المنتخب في هذه التصفيات بلاعبين مغتربين ومقيمين في الدول المتقدمه مثل كندا وامريكا ومن مختلف دول أوروبا مما حسن من أداء المنتخب وجاء بذلك تعاون الاتحاد الصومالي واحد الوكلاء في استقطاب اللاعبين المغتربين في أنحاء العالم.

 

ماذا تعني لك اليمن ؟

 

وهل تتمنى العوده إليها مرة آخرى ؟ - اليمن تعني لي الكثير ولا يمكن ان أنسى فضلها عليه واعتبره وطني الثاني كما أنني اتمنى ان أرجع لها يوما من الأيام.

 

حققت لقب هداف الدوري مع مقديشو سيتي هذا الموسم، كيف جاء هذا الانجاز ؟ -

 

من فضل ربي أولاً ومن بعد جهد وتعب ومساعدة فريقي والجهاز الفني والاداري حققت هذا الإنجاز وشكر خاص لمدرب الفريق التونسي كابتن محمد الامجد الميستري كان له دور كبير في تحقيق هذا الإنجاز العظيم .

من هو أفضل لاعب صومالي حاليا ؟ -

 

يوجد العديد من اللاعبين المتميزين وجيدين في الصومال وخاصةً عندما تم دمج لاعبين مغتربين ومقيميين مع اللاعبين الموجودين في الصومال ولا يمكن تحديد لاعب واحد فقط.

 

لا شك أن هناك تطور ملحوظ في الكرة الصومالي، مالسر وراء ذلك ؟ -

 

جهود اتحاد كرة القدم ووزراة الشباب والرياضة سبب في تطور المنظومة الرياضية في الصومال وكذلك البنية التحتية الجديدة كانت لها دور في هذا التطور رغم العوائق الكثيرة. من هم شركاء النجاح في مشوار فيصل ؟ -

 

اسرتي التي وقفت بجانبي حتى وصلت لهذا المستوى وكذلك أصدقائي والمدربين الذين ساهموا في تطوير مستوى فيصل حسن.

 

ماذا عن مستقبلك القادم وهل تفكر في خوض تجربة إحترافية ؟ -

 

لا أعلم لكن أتمنى ان أخوض تجربة الاحتراف ومستعد في ذلك في أي وقت عربياً او عالمياً وأعتقد أن كل لاعب يتمنى فرصة احترافية خارجية.

 

كلمة أخيرة نختم بها هذا الحوار ؟ - اشكر جزيل الشكر موقع "الرياضي نت" على منحي هذه الفرصة وأشكر كل من وقف إلى جانبي واتمنى الخير والسلام لليمن السعيد.


آخر الأخبار