تأسس في 22 مايو 2012م

القضاء السويسري يبرئ الخليفي من تهم الفساد

متابعات
2020-10-30 | منذ 1 شهر

الخليفي

 برأ القضاء السويسري اليوم الجمعة رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ومجموعة “بي إن” الإعلامية القطري ناصر الخليفي، من قضية فساد حول حقوق نقل تلفزيوني لمونديالي 2026 و2030، فيما تجنب الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم الفرنسي جيروم فالك دخول السجن بحصوله على عقوبة 120 يوماً مع وقف التنفيذ بسبب تهمة ثانوية.

وقالت شبكة " بي إن سبورت " عبر حسابه الرسمي على تويتر:" القضاء السويسري يبرئ ناصر الخليفي رئيس مجموعة بي إن الإعلامية من أي تهمة فساد".

وكانت محكمة العدل السويسرية تُطالب بسجن ناصر الخليفي رئيس مجلس إدارة شبكة بي ان القطرية بالإضافة عضو الفيفا السابق جيروم فالك بسبب جرائم فساد. وتم إتهام فالك، بحصوله من الخليفي على فيلا فاخرة في جزيرة سردينيا الإيطالية، مقابل دعمه في حصول شبكة "بي إن سبورتس" على حقوق البث التلفزيوني لمونديالي 2026 و2030.

ونفى فالك والخليفي أمام المحكمة أي "اتفاق فساد" بينهما، وأكدا أن الأمر يتعلق بتسوية "خاصة" لا علاقة لها بالعقد المبرم بين "بي إن سبورتس" و"فيفا" في أبريل 2014.


آخر الأخبار