تأسس في 22 مايو 2012م

نادي ​لايبزيغ​ الألماني يتمكن من تحقيق مفاجأة مدوية بعد ان نجح في الاطاحة بخصمه ​اتلتيكو مدريد​ الاسباني

متابعات
2020-08-14 | منذ 1 شهر

لايبزيغ

ضمن فعاليات الدور ربع النهائي من منافسات دوري أبطال أوروبا ، تمكن نادي ​لايبزيغ​ الألماني من تحقيق مفاجأة مدوية بعد ان نجح في الاطاحة بخصمه ​اتلتيكو مدريد​ الاسباني وبواقع 2-1 ليحجز الفريق الألماني مقعده في الدور نصف النهائي بمواجهة باريس سان جيرمان الفرنسي.

وبدأ الشوط الأول بطريقة سريعة من قبل لاعبي لايبزيغ حيث بدأ ابناء المدرب جوليان نايغلزمان بقوة وتحصّل مارسيل هالتسنبرغ على محاولة خطيرة ولكن تسديدة الأخير مرت بمحاذاة القائم وظهر الاداء المتسرع على لاعبي لايبزيغ حيث اهدروا العديد من الفرص في ظل غياب اللمسة الاخيرة، وبعدها تحسّن أداء لاعبي الروخي بلانكوس حيث تصدى الحارس بيتر غولاسكي لمحاولة خطيرة من يانيك كاراسكو بعد تسديدة مميزة من البلجيكي وبعدها طالب لاعبو المدرب دييغو سيميوني بضربة جزاء بعد خطأ من الحارس غولاسكي على ساؤول نيغيز ولكن حكم اللقاء طالب بإستمرار اللعب وتم تأكيد قرار حكم اللقاء مارسينياك بعد مراجعة تقنية الفيديو، وكان لاعبو لايبزيغ الطرف الافضل والاخطر ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن لاعبي الفريق الألماني وبعدها استعاد لاعبي الاتلتيكو زمام المبادرة ليبدأوا ضغطهم الكبير على مرمى لايبزيغ ولكن محاولاتهم ظلت محدودة لينتهي هذا الشوط سلبياً بين الجانبين.

وبدأ الشوط الثاني بطريقة سريعة من قبل لاعبي لايبزيغ حيث تمكن الاسباني داني اولمو من خطف هدف رائع في الدقيقة 51 برأسية قوية وعرضية متقنة من مارسيل سابيتسير وهذا الهدف أشعل أجواء اللقاء بشكل كبير وتحصّل مدافع لايبزيغ دايوت اوباميكانو على تسديدة قوية ولكن الحارس يان اوبلاك تصدى له ببراعة كبيرة، وبعدها أجرى المدرب سيميوني تبديل هجومي سريع حيث ادخل البرتغالي جواو فيليكس مكان هكتور هيريرا من اجل تحسين المردود الهجومي لفريقه ولكن لاعبو لايبزيغ حافظوا على نشاطهم الهجومي ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن ابناء المدرب جوليان نايغلزمان وبدوره كان جواو فيليكس اخطر لاعبي الاتلتيكو حيث تمكن بفضل فنياته الكبيرة من الحصول على ضربة جزاء بعد خطأ ارتكبه عليه المدافع لوكاس كلوسترمان وتمكن البرتغالي فيليكس من ترجمة ضربة الجزاء بنجاح ليمنح فريقه هدف التعادل في الدقيقة 70، وبعدها ادخل المدرب سيميوني المهاجم الفارو موراتا مكان دييغو لوبيز، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تحصّل كاراسكو على فرصة مميزة لخطف هدف ثاني لفريقه ولكن تسديدته تصدى لها المدافع كلوسترمان في اللحظة الاخيرة وبعدها ادخل المدرب نايغلزمان المهاجم باتريك تشيك وامادور حايدارا مكان اولمو وكريستيان انكونكو من اجل تحسين صورته الهجومية اكثر وفي الدقيقة 88 تمكن البديل تايلر آدامز من خطف هدف الفوز للايبزيغ بعد تسديدة قوية ارتطمت بأحد مدافعي الاتلتيكو لتغير اتجاهها وتدخل شباك الحارس اوبلاك وحاول لاعبو الاتلتيكو القيام بردة فعل سريعة ولكن محاولاتهم باءت بالفشل لتنتهي المباراة بفوز لايبزيغ وبواقع 2-1


آخر الأخبار