تأسس في 22 مايو 2012م

ستيرلينغ يكشف عن سر فوز فريقه امام ريال مدريد في دوري ابطال اوروبا

متابعات
2020-08-10 | منذ 4 شهر

ستيرلينغ

قام المهاجم الإنجليزي رحيم سترلينج، مثل العديد من زملائه في مانشستر سيتي الإنجليزي، بمباراة استثنائية أمام ريال مدريد الإسباني تسببت في إقصاء بطل دوري أبطال أوروبا 13 مرة من البطولة.

وتقدم سترلينج لفريقه في النتيجة على ملعب الاتحاد بفضل مساعدة من جابرييل جيسوس، وهو هدف سقط مثل إبريق الماء البارد على الفريق الأبيض، ولكن هناك سرا أخر وراء الأداء الرائع للمهاجم الإنجليزي.

كشف الأسطورة الإنجليزية السابق جاري لينكر حول سر تألق أمام ريال مدريد: «لا أعرف ما إذا كان من المفترض أن أشارك هذا أم أنه من المفترض أن يكون سر رحيم، لكنه اتصل بشركة "بي تي" لطلب فيديو مباراة الموسم الماضي ضد توتنهام هوتسبير التي خسروا فيها».

الموسم الماضي، سقط الفريق السماوي أمام توتنهام في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، فبعد الهزيمة 1-0 في مباراة الذهاب، واجه رجال المدرب الإسباني بيب جوارديولا مباراة مجنونة في ملعب الاتحاد. بحلول الدقيقة 21، فاز مانشستر سيتي 3-2 بفضل هدفين من سترلينج، ولكن المباراة انتهت أخيرًا بنتيجة 4-3 قضت على أهداف مانشستر، مع الجدل المتضمن عندما تم إلغاء هدف سترلينج الذي كان سيمنح فريقه العبور إلى الدور نصف النهائي.

 كانت تلك الهزيمة مؤلمة للغاية «للسيتزنس»، خاصة للمهاجم البالغ من العمر 25 عامًا، لكنه بعيدًا عن الانزلاق إلى الهزيمة، استغلها لتحفيز نفسه، ودون أن يذهب أبعد من ذلك قبل المباراة أمام ريال مدريد، تصور تلك الهزيمة.

وأضاف لينكر: «ليس فقط لمشاهدة أدائه، لكنه أراد استعادة هذا الشعور بالخسارة وما يعنيه ذلك»، مؤكدا أن سترلينج: «أراد التأكد من أن ذلك لن يحدث مرة أخرى».

يستخدم لاعبو كرة القدم العظماء أصعب الضربات لكي يصبحوا أقوى، وقد أثبت سترلينج أنه واحد منهم، فمع تسجيله ستة أهداف وصناعته أربع تمريرات حاسمة في ثماني مباريات خاضها هذا الموسم بدوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج»، سعى الإنجليزي إلى علاج هذا الجرح، محفزا آماله برفع اللقب في لشبونة.


آخر الأخبار