تأسس في 22 مايو 2012م

مان سيتي يحسم تأهله الى ربع نهائي دوري ابطال اوروبا بتجاوز ريال مدريد بثنائية

متابعات
2020-08-08 | منذ 2 شهر

ستيرلينج

ضمن فعاليات اياب الدور الـ16 من منافسات ​دوري ابطال اوروبا​، حسم نادي ​مانشستر سيتي​ الانكليزي تأهله الى الدور ربع النهائي بعد ان جدد الفوز امام ​ريال مدريد​ الاسباني وبواقع 2-1 على ارضية ملعب استاد الاتحاد ليحسم مجموع المبارتين لصالحه وبواقع 4-2 ويعتبر المدرب ​بيب غوارديولا​ أول مدرب ينجح في اخراج المدرب ​زين الدين زيدان​ من دوري الابطال بعد فوز الفرنسي بـ3 القاب متتالية مع المرينغي وخروجه من الريال وعودته الى عالم التدريب مرة اخرى مع الريال.

وبدأ الشوط الاول بطريقة سريعة من قبل لاعبي السيتي حيث نجحوا في فرض ايقاعهم حيث ضغطوا على مناطق الفريق الملكي ليربكوا دفاعات الفريق الإسباني وتمكن غابرييل خيسوس من قطع الكرة من قدم المدافع رافاييل فاران ليرسل تمريرة حاسمة الى رحيم سترلينغ والذي أودع الكرة الشباك في الدقيقة 9 بدون أي عناء، وهذا الهدف منح ابناء المدرب بيب غوارديولا اريحية اكبر حيث تحصّل سترلينغ على محاولة خطيرة ولكن تسديدته مرت فوق العارضة بقليل وبعدها انقذ كاسيميرو انفرادية خطرة من سترلينغ في اللحظة الاخيرة وبدوره أنقذ الحارس ايدرسون محاولة خطيرة من كريم بنزيما قبل ان يعود الأخير ويخطف هدف التعادل للريال في الدقيقة 28 برأسية جميلة بعد عرضية رائعة من رودريغو، وبعدها واصل لاعبو السيتي استحواذهم على الكرة وانما بوتيرة بطيئة من اجل قتل المباراة وعدم منح لاعبي الريال فرص خطف هدف جديد وبعدها ارتكب الحارس تيبو كورتوا هفوة في تمريرة الكرة ليقطعها كيفين دي بروين ويرسل تمريرة رائعة الى فيل فودين والذي سدد الكرة بمحاذاة القائم لينتهي هذا الشوط بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

 ومع بداية الشوط الثاني واصل لاعبو السيتزن ضغطهم وتصدى الحارس كورتوا لمحاولة خطيرة من سترلينغ ليحرمه من هدف محقق وواصل الحارس البلجيكي تألقه بتصديه لمحاولة خطيرة من دي بروين وبدوره تحرك لاعبو الريال اكثر في محاولة لخطف هدف التقدم وواصل لاعبو السيتي اهدار الفرص أمام المرمى حيث تصدى كورتوا لمحاولة خطيرة من سترلينغ في اللحظة الاخيرة، ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي الفريق الانكليزي والذين سيطروا بقوة على بداية هذا الشوط في ظل عجز لاعبي المرينغي في ايجاد ايقاعه الهجومي وبعدها بدأ ابناء المدرب زيدان في التحرك اكثر في الجانب الهجومي وتصدى الحارس ايدرسون لمحاولة من بنزيما وبدوره واصل كورتوا تلقه بتصديه لمحاولة خطيرة من سترلينغ، وفي الدقيقة 68 تمكن غابرييل خيسوس من خطف هدف ثاني للسيتي بعد هفوة دفاعية اخرى من فاران،وفي الدقائق الـ15 الاخيرة حاول لاعبو السيتي تهدئة وتيرة اللعب وعدم منح خصمه الكرة في محاولة لتجنب ضغط المرينغي ولجأ المدرب زيدان الى اجراء تبديلات هجومية سريعة بإدخال لوكا يوفيتش ولوكاس فاسكيز فيديريكو فالفيردي ولكن محاولاتهم باءت بالفشل لتنتهي المباراة بفوز مستحق للسيتي وبواقع 2-1.


آخر الأخبار