تأسس في 22 مايو 2012م

ريال مدريد يسقط برشلونة في البرنابيو بثنائية ويعود لصدارة الليغا

متابعات
2020-03-02 | منذ 8 شهر

ميسي

ضمن فعاليات الجولة 26 من منافسات ​الدوري الاسباني​ "الليغا"، احتضن ملعب السانتياغو برنابيو كلاسيكو الارض حيث تواجه الغريمين ​ريال مدريد​ و​برشلونة​ مرة اخرى هذا الموسم بعد انتهاء المباراة الاولى بالتعادل السلبي بين الجانبين وكان الصراع قوياً بين لاعبي الفريقين من أجل خطف صدارة الدوري.

تمكن نادي ريال مدريد من ضرب عصفورين بحجر واحد حيث نجح المرينغي من تحقيق فوز ثمين امام الغريم برشلونة وبواقع 2-0 وخطف الفريق الملكي صدارة الليغا من منافسه المباشر وقدم لاعبو الريال اداء ممتع هجومياً وخصوصاً في الشوط الثاني حيث نجحوا من بعثرة ازراق الفريق الكتالوني لتغيب خطورة لاعبي البرشا بشكل كبير ونجح المدرب زين الدين زيدان في التفوق تكتيكياً على خصمه كيكي سيتييين ليحقق المرينغي 3 نقاط ثمينة جداً وضعته على صدارة الليغا.

وبدأ الشوط الاول بطريقة سريعة من الجانبين حيث حاول الفريق الكتالوني استلام زمام المبادرة عبر السيطرة والاستحواذ وقابله لاعبو المرينغي بهجمات مركزة وخطرة حيث كان ابناء المدرب زين الدين زيدان الاكثر حضوراً في بداية اللقاء وتحصّل اصحاب الارض على بعض الفرص الخطرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى وبدوره غابت فعالية الفريق الكتالوني حيث نجح دفاع المرينغي في اغلاق مناطقهم بطريقة محكمة، وبعدها بدأ ابناء المدرب كيكي سيتيين في التحرك اكثر في الجانب الهجومي وتحصّل انطوان غريزمان على فرصة ذهبية لخطف هدف التقدم ولكن تسديدته علّت العارضة بقليل ليفشل الفرنسي في منح فريقه هدف التقدم وكان الصراع محتدماً بشكل كبير بين لاعبي الفريقين حيث كانت وتيرة اللقاء سريعة للغاية وبعدها اهدر ليونيل ميسي فرصة خطرة امام مرمى الحارس تيبو مورتوا بعد تسديدة ضعيفة بالقدم اليمنى، وكان الفريق المدريدي الاكثر حضوراً في مناطق الفريق الكتالوني ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن لاعبي الفريق الملكي وانقذ الحارس كورتوا انفرادية خطرة من البرازيلي ارثر ليحرمه من هدف محقق للفريق الكتالوني، وبعدها اهدر الشاب البرازيلي فينيسيوس جونيور فرصة خطرة امام الحارس مارك اندريه تير شتيغن وواصل الحارس كورتوا تألقه بتصدي مميز امام البرغوث الارجنتيني ليونيل ميسي لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وبدأ الشوط الثاني بطريقة سريعة من الجانبين حيث تحصّل لاعبو الفريقين على بعض الفرص الهامشية وبعدها تحصّل ايسكو على فرصة مميزة لخطف هدف التقدم بعد تسديدة رائعة تصدى لها الحارس تير شتيغن ببراعة كبيرة لينقذ فريقه من هدف محقق ومارس لاعبو الريال ضغط كبير على مناطق الفريق الكتالوني لتصعب مهمة ابناء المدرب سيتيين بشكل كبير حيث ارتكب نيلسون سيميدو وبيكيه العديد من التمريرات الخاطئة من جراء الضغط الكبير للفريق الملكي، وبعدها تحصّل ايسكو على فرصة خطرة بعد رأسية جميلة انقذها الحارس تير شتيغن قبل ان ينجح بيكيه في ابعاد الكرة من على خط المرمى وبعدها اهدر كريم بنزيما انفرادية خطرة امام مرمى الفريق الكتالوني بعد تسديدة عشوائية علّت العارضة، وقدم لاعبو المرينغي بداية شوط ثاني ناري نجحوا من خلاله من اكتساح الفريق الكتالوني، وبعدها اجرى المدرب كيكي تبديله الاول حيث ادخل المهاجم مارتين برايتوايت مكان ارتورو فيدال وفور دخول كاد برايتوايت قريب من منح البرشا هدف التقدم ولكن المدافع رافاييل فاران تصدى له ببراعة كبيرة وفي الدقيقة 71 نجح فينيسيوس جونيور من خطف هدف التقدم للمرينغي بعد تسديدة ارتطمت بالمدافع بيكيه وتدخل شباك الحارس تير شتيغن بعد تمريرة ساحرة من توني كروس، وبعدها اشتعلت اجواء اللقاء بشكل كبير بين لاعبي الفريقين واوقف المدافع مارسيلو انفرادية خطرة لليونيل ميسي لينقذ فريقه من فرصة خطرة كان ميسي من خلالها قريب من خطف هدف التعادل، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة اجرى المدرب زيدان تبديله الاول حيث ادخل لوكا مودريتش مكان ايسكو وبعدها ردّ عليه المدرب سيتيين بإخراج غريزمان وارثر وادخل انسو فاتي وايفان راكيتيتش وتسبب فينيسيوس جونيور بمصاعب كبيرة لدفاع الفريق الكتالوني وبعدها اهدر جيرار بيكيه رأسية امام مرمى المرينغي بعد ان سدد الكرة برعونة كبيرة وتصدى الحارس تير شتيغن لانفرادية خطرة من فينيسيوس ليحرمه من هدف ثاني وبعدها عاب على لاعبي الفريق الكتالوني الاصرار الكبير من اجل خطف هدف التعادل حيث فشلوا في تهديد مرمى الحارس كورتوا وفور دخول تمكن ماريانو دياز من خطف هدف ثاني للمرينغي في الدقيقة 93 لتنتهي المباراة بفوز ريال مدريد وبواقع 2-0


آخر الأخبار