تأسس في 22 مايو 2012م

كونميبول يدرس ايقاف ميسي والاتحاد الارجنتيني يهدد بمقاطعة كوبا امريكا

متابعات
2019-07-08 | منذ 1 أسبوع

طرد ميسي

تصاعدت الأزمة بين الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم وبين الاتحاد الأمريكي الجنوبي بعد تصريحات ليونيل ميسي الجريئة بشأن الفساد.

وبعدما أدلى ميسي بتصريحاته عن الفساد في اتحاد أمريكا الجنوبية ومحاباة صاحب الأرض المنتخب البرازيلي من أجل إعطائه اللقب، بات ليو معرضًا للعقوبة.

وتلقى ميسي البطاقة الحمراء في مباراة الأرجنتين وتشيلي بعد اشتباك بينه وبين جاري ميديل، في لقاء تحديد المركزين الثالث والرابع، ورفض الصعود لاستلام الميدالية البرونزية، قائلًا: "لن أخرج إلى منصة التتويج، لا يمكن أن أكون جزءًا من الفساد وعدم الاحترام" .

وبحسب المصادر فإن الاتحاد الأمريكي الجنوبي يدرس إيقاف ليونيل ميسي عن المشاركة مع منتخب الأرجنتين في المسابقات التي ينظمها لمدة عامين.

وسرعان ما رد الاتحاد الأرجنتيني على التعديد بإيقاف ميسي، حيث هدد بمقاطعة كوبا أمريكا التي ستقام في العام المقبل في حال تعرض قائد المنتخب للإيقاف حسب صحيفة أولي الأرجنتينية.

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته صباح اليوم الإثنين إنه في حال تم فتح ملف تأديبي بحث ليونيل ميسي بشأن تصريحاته الأخيرة وعدم صعوده لاستلام الميدالية البرونزية، فإن الاتحاد الأرجنتيني لن يقف مكتوف الأيدي أمام ذلك، وأنه سيقاطع بطولة كوبا أمريكا التي ستقام في العام المقبل.

يذكر أن لاعبي المنتخب البرازيلي قد هاجموا ميسي بعد تصريحاته، حيث اعتبروا ذلك عدم تقبل للهزيمة وأنها اتهامات لا دليل لها.


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق