تأسس في 22 مايو 2012م

دوري أبطال آسيا: الهلال والدحيل لحسم المجموعة الثالثة

متابعات
2019-05-06 | منذ 5 شهر

 سيحاول كل من الهلال السعودي والدحيل القطري حسم وضعهما بالعبور إلى دور الـ 16 من مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم الإثنين في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من دور المجموعات.


ففي المجموعة الثالثة، يتصدر الهلال الترتيب برصيد 9 نقاط قبل استضافته للعين الإماراتي صاحب المركز الأخير بنقطتين فقط، فيما يحل الدحيل القطري الثاني (7 نقاط) ضيفا على استقلال طهران الإيراني الثالث بأربع نقاط.

ويتطلع الدحيل لخطف ثلاث نقاط من طهران ترفع رصيده إلى 10 نقاط كافية لعبوره إلى الدور القادم.

كما بإمكان الدحيل تصدر المجموعة في حال خسارة الهلال أمام العين الإماراتي.

ويسعى الدحيل وصيف الدوري القطري، إلى تكرار فوز الذهاب في الدوحة حين هزم منافسه الإيراني بثلاثية نظيفة.

ويتطلع كل من الهلال والعين بتجاوز الأزمات الأخيرة محليا، فالأول أقال مدربه الكرواتي زوران ماميتش، كما استقال رئيسه الأمير محمد بن فيصل مع نائبه، فيما تعرض الثاني لانتكاسات كبيرة متلاحقة أدت الى تراجعه الى المركز الرابع في ترتيب الدوري الإماراتي بعد أن كان منافسا بقوة على اللقب والاحتفاظ به موسما ثانيا.

وفوز الهلال على العين يضمن له التأهل رسميا، وربما صدارة المجموعة في حال إخفاق الدحيل أمام استقلال طهران.

وإضافة الى ذلك، عانى الهلال، بطل الدوري السعودي، مؤخرا من تراجع مفاجئ في مستويات بعض اللاعبين وإصابة البعض الآخر أمثال الاماراتي عمر عبد الرحمن وسلمان الفرج والبيروفي اندريه كارييو ما أثر على نتائجه في الآونة الأخيرة فخسر نهائي دوري ابطال العرب امام النجم الساحلي التونسي (1-2) وخرج من مسابقة كأس الملك بسقوطه في نصف النهائي أمام ضيفه التعاون (صفر-5) الذي جدد عليه الفوز في عقر داره في المرحلة 28 من الدوري (2-صفر) ليفقد بذلك الصدارة بفارق نقطة واحدة لصالح غريمه النصر (64 نقطة).

من جانبه، يخوض العين لقاء مصيريا أمام الهلال بعدما فشل في تحقيق الفوز في آخر خمس مباريات في الدوري المحلي ليصبح مهددا بعدم المشاركة في دوري ابطال اسيا الموسم المقبل.

وأصبح العين مهددا أيضا بعدم تجاوز دور المجموعات للمرة الأولى منذ 2011 بعدما فشل في الفوز في أي من مبارياته الأربع الأولى ليحقق أسوأ بداية له في البطولة التي فاز بلقبها في 2003 وحل وصيفا عامي 2005 و2016.

وساهمت النتائج الأخيرة في تراجع العين عن قرار استبعاد البرازيلي كايو فرنانديز حتى نهاية الموسم حيث اعاده بشكل مفاجئ الى القائمة بعد أن شارك خلال الفترة الماضية في تدريبات  فريق الرديف، وتبقى مشاركته امام الهلال بيد المدرب الاسباني خوان غاريدو وحسب جاهزيته البدنية.

وما يزيد مهمة العين تعقيدا افتقاده لخدمات الياباني تسوكاسا شيوتاني للايقاف،ومهاجمه جمال معروف للإصابة.
وشدد غاريدو في تصريحات لموقع النادي الإماراتي على أهمية تجاوز الظروف التي ارتبطت بالمرحلة الماضية، مشيراً إلى أن كل من يرتدي قميص العين  مطالب بمضاعفة الجهود وتقديم كل ما يمكن أن يخدم النادي.

وقال "نحتاج لجميع اللاعبين خلال تحدياتنا القادمة خصوصا أن المرحلة المقبلة ترتبط بمواجهات مهمة وقوية يسطرها التاريخ بالاضافة الى المنافسة على حجز احدى البطاقات المؤهلة لدوري ابطال اسيا، المسابقة القارية المهمة التي يتطلع الجميع للمشاركة فيها".

وتابع "نحن مطالبون بإظهار روح الفريق الواحد والرغبة والإصرار لتحقيق النتائج، والواقع يؤكد أنها دائما ما تكون مرتبطة بتحديات وبعض المشاكل التي ينبغي علينا مواجهتها بكل شجاعة والتغلب عليها لتحقيق أهدافنا المرجوة".

وأكد غاريدو "الأجواء العائلية الموجودة في نادي العين والتي تميزه عن غيره من الأندية يجب أن تمثل دافعاً قوياً للاعبين في الفترة المقبلة حتى يحقق النتائج المطلوبة في كل الاستحقاقات القادمة".


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق