تأسس في 22 مايو 2012م

ثلاثة أندية إسبانية ترفض وضع لاعبيها بتصرف "منتخب" كاتالونيا

متابعات
2019-03-20 | منذ 1 شهر

رفضت ثلاثة أندية إسبانية وضع لاعبيها بتصرف منتخب كاتالونيا لكرة القدم، وهي تشكيلة غير رسمية ستواجه فنزويلا في مباراة ودية الاثنين في جيرونا بشمال شرق إسبانيا.


ولتبرير هذا الفيتو، ذكرت أندية بلد الوليد، رايو فايكانو وهويسكا التي تصارع للبقاء في الدرجة الأولى، أسباباً رياضية بحتة، مستبعدة أي صلة بالوضع السياسي الإسباني.

وأبلغ نادي هويسكا الاتحاد الكاتالوني، الأربعاء قبل إعلان التشكيلة، عدم سماحه بمشاركة اثنين من لاعبيه، على غرار ما قام به فايكانو وبلد الوليد.

وأشار بلد الوليد الثلاثاء إلى أن النادي الذي يحتل المركز السادس عشر في الليغا "يجب أن يعطي أولويته للمرحلة الحاسمة من الموسم"، كما رفض أن يشرف مدربه سيرخيو غونزاليس على المنتخب الكاتالوني.

وفي المجموع، لن يتمكن ستة لاعبين من اللعب في تشكيلة المدرب جيرار لوبيس والتي تضم جيرار بيكيه، مدافع برشلونة بطل ومتصدر الدوري، ونجم برشلونة السابق والسد القطري تشافي المعتزلين مع المنتخب الوطني.

وقال لوبيس "أضع نفسي مكان مدربيهم ولا مشكلة لدي في تفهم ذلك. يلعبون كثيراً بالفعل".

وعلى غرار الأندية، استبعد المدرب الربط بين فيتو الأندية والمناخ السياسي الحالي المتوتر منذ محاولة الاستفتاء على انفصال كاتالونيا عن اسبانيا في 2017.

ومنذ 1997، تخوض تشكيلة كاتالونيا بانتظام مباريات ودية، لكن مواجهة فنزويلا ستكون الأولى المقامة بالتزامن مع فترة المباريات المحددة من الاتحاد الدولي (فيفا).

ويطمح القوميون الكاتالونيون إلى أن يكون لديهم منتخبهم الخاص، على غرار الدول التي تتألف منها المملكة المتحدة، أي إنكلترا، اسكتلندا، ويلز وإيرلندا الشمالية. وكانت مناطق إسبانية مختلفة قد نظمت في السابق مباريات غير رسمية لمنتخباتها على غرار الباسك، الأندلس وغاليسيا.


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق