تأسس في 22 مايو 2012م

صفقة عموري تكشف الوجه القبيح لسياسات بعض الدول

الرياضي نت- خاص
2018-08-09 | منذ 2 شهر

 عمر عبدالرحمن

 

كشفت صفقة انتقال نجم فريق العين الاماراتي اللاعب عمر عبد الرحمن "عموري" الى نادي الهلال الوجه القبيح لسياسات بعض الدول والكيانات، في أمور بعيدة نوعا ما عن كرة القدم.

عموري اليمني الأصل من أسرة فقيرة، ولد وترعرع في شوارع العاصمة السعودية الرياض، وأنبئت قدماه مبكرا عن موهبة كروية من طراز عال، فرط به مسؤولو نادي الهلال حين اشترط عموري حصول أفراد أسرته على الجنسية، مقابل اللعب لكبير الأندية السعودية.

هذا الخذلان في الماضي كان له ثمنه لدى عموري الذي انتقل بصفقة إعارة لذات النادي الذي رفضه في البدايات، وبرقم قياسي ربما على مستوى العالم (الثالث عالميا بعد امبابي وهجواين) 60 مليون ريال سعودي.

وعلق متابعون حول المكاسب الكبيرة التي كان من الممكن للهلال والمنتخب السعودي جنيها، حال تلبية مطالب اللاعب بتجنيس أفراد أسرته باكرا، وانخراطه ضمن صفوف الأخضر السعودي، بيد أن سياسات بعض الدول تجاه المواهب أحد الأسباب التي تؤدي إلى طرق مقفلة أحيانا في نهاية المطاف، كما هو الحال مع عموري.

 

 


آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق