تأسس في 22 مايو 2012م

وليامز تطيح بشارابوفا وتلتحق بالأسبانية موجوروزا في نهائي ويمبلدون

الرياضي نت- متابعات
2015-07-10 | منذ 3 سنة

  اخبار التنس

حققت الأمريكية سيرينا وليامز، المصنفة الأولى عالميا، انتصارها السابع عشر على التوالي على النجمة الروسية الحسناء ماريا شارابوفا بعدما تغلبت عليها بنتيجة 6 / 2 و6 / 4 في الدور قبل النهائي لمنافسات فردي السيدات ببطولة انجلترا المفتوحة (ويمبلدون) ثالث بطولات جراند سلام الأربع الكبرى اليوم الخميس.
وضربت وليامز بذلك موعدا في المباراة النهائية للبطولة بعد غد السبت مع اللاعبة الأسبانية الشابة جابريني موجوروزا، التي حققت مفاجأة من العيار الثقيل بفوزها على البولندية المخضرمة أنييسكا رادفانيسكا في مباراة الدور قبل النهائي الأخرى في وقت سابق اليوم.
وواصلت وليامز، التي تسعى بالفوز بجميع بطولات جراند سلام الأربع الكبرى هذا الموسم، بتلك النتيجة تفوقها المستمر على شارابوفا، الفائزة بخمس بطولات جراند سلام، والتي لم تحقق أي انتصار على منافستها الأمريكية منذ فوزها على وليامز في نهائي ويمبلدون عام .2004
وعلقت وليامز على فوزها بالمباراة التي لم تستغرق سوى 79 دقيقة فقط "إنني أشعر بالسعادة حقا، كنت متوترة قليلا اليوم، لقد مضى وقت طويل (عندما فازت بلقبها الخامس والأخير في ويمبلدون عام 2012) قبل أن أصل إلى هذا الحد الآن".
أضافت وليامز، التي فازت بـ20 لقبا جراند سلام "إن ماريا لعبت جيدا بالفعل، ولكنني كنت قادرة على مواجهة أسلوبها في الإسراع من وتيرة اللعب".
وأحرزت وليامز انتصارها الخامس والعشرين في الدور قبل النهائي بالبطولات الكبرى، مقابل ثلاث هزائم، ولكنها تشعر بالحذر حاليا قبل مواجهة منافستها الأسبانية الشابة في المباراة النهائية.
ويعد هذا هو اللقاء الرابع الذي يجمع وليامز بموجوروزا في جراند سلام، حيث فازت اللاعبة الأسبانية مرة واحدة على نظيرتها الأمريكية في الدور الثاني لبطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) العام الماضي، قبل أن تتغلب وليامز عليها في بطولة استراليا في مناسبتين.
وقالت وليامز "لن تكون المباراة أمام موجوروزا سهلة، سوف يكون هناك الكثير من الكفاح".
من جانبها، حققت موجوروزا مفاجأة كبرى بتأهلها إلى المباراة النهائية إثر فوزها على رادفانيسكا، المصنفة الثالثة عشر للبطولة، بنتيجة 6 / 2 و3 / 6 و6 / .3
وكانت موجوروزا 21/ عاما/ أول لاعبة أسبانية تخوض الدور قبل النهائي في ويمبلدون منذ تأهل مواطنتها أرانيسيكا سانشيز فيكاريو للدور ذاته عام 1997، قبل أن تواصل مسيرتها الرائعة في البطولة وتتأهل للنهائي للمرة الأولى منذ تأهل فيكاريو للنهائي عام .1996
ومن المتوقع أن يشهد ترتيب اللاعبة الشابة طفرة في التصنيف العالمي الجديد الذي سيصدر يوم الإثنين القادم باحتلالها المركز التاسع، لتحقق أفضل ترتيب عالمي في مسيرتها الرياضية، وذلك بعد النتائج اللافتة التي قدمتها في ويمبلدون.
وصرحت موجوروزا عقب تأهلها للنهائي "لا يوجد لدي كلمات للتعبير عما أشعر به، لقد اجتهدت طوال حياتي للوصول إلى هذه اللحظة".
أضافت اللاعبة الأسبانية "في المجموعة الأولى (التي سيطرت عليها تماما) كنت ألعب بشكل جيد حقا، وطالبت نفسي بالتزام الهدوء".
وتابعت "في المجموعة الثانية، عندما انتفضت رادفانيسكا لتفوز بالمجموعة، نجحت في الشوط الأول بالمجموعة الثالثة في كسر إرسالها لأحقق انتصاري السادس على التوالي في البطولة".
واعترفت موجوروزا "كنت أدرك أن المباراة سوف تكون أكثر صعوبة، لقد كانت تتمتع بالكثير من الخبرة، ولم يكن لدي سوى القتال".
واختتمت موجوروزا حديثها قائلة "إنني في المباراة النهائية لويمبلدون، إنني أريد حقا الفوز بهذه البطولة".

آخر الأخبار


التعليقات

إضافة تعليق