تأسس في 22 مايو 2012م
الكرة التونسية تفقد شخصية محورية
2021-03-16 | منذ 4 أسبوع    قراءة: 251
محمد سالم
محمد سالم

 

 فقدت تونس احد أبناءها ورياضييها المتألقين، اسم لامع وبارز في كرة القدم، مدافع من أفضل ما مر على الكرة التونسية، مدرب ناجح وصنع التاريخ مع فريقه الام الملعب التونسي وكذلك مع المنتخب التونسي.

محلل جريء ولا يخشى احد، شخصية محورية وقريبة من مركز القرار، شخص احب الكرة ودافع على كل النوادي والجهات، يتحدث دون تعصب، ينقد الجميع ويعري المسكوت عنه، شخص محبوب من طرف الجميع.

منذ شهرين كانت له اطلالة قصيرة في برنامج الصحبي بكار وطلب الاعتذار من الرياضيين التونسيين ومن أهالي الشابة، لم يعتذر عن فساد أو رشوة أو تدخل في قرارات أو إخلال بالميثاق الرياضي ولكنه اعتذر لأنه كان سببا في وصول رئيس الجامعة إلى هذا المنصب ولم يكن في المستوى ودمر الكرة التونسية.

سيدي أحمد المغيربي نم قرير العين لأننا نعرف معدنك وتكوينك واخلاقك، انت كنت في المستوى وساعدت شخص لم يكن محل ثقة، انا كرياضي اطلب لك الرحمة والمغفرة وان يجعل الله قبرك روضة من رياض الجنة وإن يلهمنا ويلهم عائلتك وأسرة الملعب التونسي والرياضة التونسية الصبر والسلوان.

سيدي أحمد انا اطلب منك الاعتذار لأنني وللأسف مع قلة من الشرفاء فقط نحارب هذه المنظومة الفاسدة المحمية من منظومة افسد، سيدي أحمد اعدك لن اصمت و ستعود كرتنا كما عشتها واحببتها، الكرة النظيفة التي تجمع التونسيين والتي تصنع الفرجة والتي تشرف الراية . رحمك الله سيدي أحمد ولن ننساك ايها الشهم.



مقالات أخرى للكاتب

  • ايريكسون تجارب ثرية ومسيرة استثنائية
  • شيفو فنان ومايسترو وسط الميدان
  • ليل أداء مثير ومشوار طويل

  • التعليقات

    إضافة تعليق