تأسس في 22 مايو 2012م
فوائد فؤاد الباراولمبي...!
2020-02-21 | منذ 5 شهر    قراءة: 217
 محمد البحري
محمد البحري

 

بحرور يقتلون القتيل ويشبعون لطما في الجنازة..

السطور التالية مقتطفة من موضوع نشره الزميل فؤاد قاسم على (يمن اتحادي)  وجدت نفسي استحضر معانات رياضينا من ذوي الاعاقة خلال لقائي بالأصدقاء اليابانيين من اللجنة المنظمة لاولمبياد طوكيو الذين يستفسرون مني ..

ما هي أسباب عدم مشاركة بلادنا في المحافل القارية والدولية؟..  يكتب هذه السطور وهو في اليابان ممثلا لرياضة المعاقين، هكذا حين يستولي من لا علاقة له بهذه الشريحة على حقوق ذوي الاعاقات ويفرض نفسه ممثلا لهم، فقط في السياحة واستلام الدولارات، لكن عندما يتعلق الامر بتشريف الوطن والمشاركة يدفعون بضحايا الاقصاء للعب والتسلق على ظهورهم التي لم تعد تحتمل المكر والتزلف ودموع التماسيح..

اليس غريبا ان لا يحظى منتسبي الباراولمبية بإداري منهم وإعلامي يمثلهم ، معاق بدني لكنه ليس معاقا عقليا يستطيع أن يمثل ذوي الاحتياجات الخاصة بصدق، لأنه جاء من رحم معاناه.. فيما جاء غيره من رحم الدولار والنزهة.. في اليابان سيضحكون حد السخرية من وجود شخص لا يمت للاذكياء بصلة..

لا تشبه إرادته إرادة المعاقين، الذين يتالقون في الأنشطة المحلية وحدهم، وحين يتعلق الامر ب(نرحب بكم على متن الخطوط الجوية الفلانية ) يتجاوز اعاقتهم شخص لم يدحرج يوما كرة على كرسي متحرك، او يكسب جولة شطرنجية مثيرة..

الغريب ان زميلنا فؤاد يوجه النقد لعدم الاهتمام بهذه الفئة، صمت دهرا وخرجت الحنية حين اصبحت المشاركة في طوكيو أمرا واقعا.. لم يتطرق لهؤلاء البسطاء من قبل، لم نشاهد حوارا مع احدهم، ولم يترك فرصة التمثيل في المحافل الخارجية لهم ، والغريب ان يطالب بإنصافهم..؟ قلي وقل لهذا الوطن كيف تريد إنصافهم وقد تسللت إليهم دون وجه حق..

مالمانع أن يكون غيرك ومنهم هو المتواجد في اليابان.. 

اليسوا جديرين بإدارة لجنتهم كي تقفز بكلتا رجليك و32 سنا لتغرسها في قرار يمنحك افضلية الحضور والسفر والكسب المادي وكل ماعليه أن يفعلوه أن يشاركوا ثم يعودون إلى بيوتهم..

أخيرا صحيج أنهم معاقون لكن أذهانهم متقدة بالعلم وقلوبهم بالضمير، والإعاقة الفعلية هي إعاقة العقل والتسلق على أوجاع البسطاء..



مقالات أخرى للكاتب

  • بشير.. طيرا أبابيل..!
  • هلال .. منصة وتابوت...!
  • مانديلا .. لون واحد للانتصار

  • التعليقات

    إضافة تعليق