تأسس في 22 مايو 2012م
بكري عليك بدري..1
2019-03-29 | منذ 6 شهر    قراءة: 121
 محمد البحري
محمد البحري

باتت رغبة المدعو نايف البكري في الانفصال تعززها مواقفه السلبية تجاه اليمن واليمنيين وتعامله القذر مع أبناء الشمال..


فمن تنفيذ انشطة رياضية مستقلة في الجنوب إلى تسفير اعلاميين من الجنوب في كل الدورات والبطولات الخارجية دون ان يقيم ادنى اعتبار الى ان اليمن لا تزال تمتد من صعدة الى المهرة..


نظرته الانفصالية جسدها مؤخرا باعلان لجنة مؤقتة للاعلام الرياضي جميع منتسبيها من الجنوب باستثناء زميلنا منصور الجرادي الذي زج باسمه وهو يعرف ان منصور لن يقبل بهذا التهميش لاعلاميي الشمال كما ان التكديس المناطقي والتعصب الاعمى هو ما يغلف قرار البكري المزري..

 

لن نتحدث عن مهزلة لقرار صدر من غرفة نزيل بلا حول ولا قوة في فندق ولا نسخر من البكري لانه بالكاد يستطيع التنفس ولا يملك غير انفه فقط ليعيش..


لكننا نسخر ألما من البطانة المقربة منه والتي تدفعه الى تهلكة الرأي وتعبث بعقله وتستغل ضعفه وجهله ليفعل ما يريدون..


المحيطون به اقنعوه ذات مرة ان يرافق المنتخب الى الامارات وهم يعرفون أنها ستركله ولن تقبله لا وزيرا ولا حتى مريضا ومع هذا اقنعوه بان اولاد زايد ينتظروه في مطار دبي وان برج خليفة قد انحنى ليسلم عليه (مسكين).. 


حصلوا لهم وزير يستغفلوه ويزيدوه اذلال واضعاف وبهذلة، يعني الرجل مش قادر يحط رأسه في مسقط رأسه ولا يستطيع ان يتذوق حلويات علي سعيد ثم يمر بدار سعد ليصل عدن وهم يقنعوه بانه سوبرمان..


يا بكري اذا كانت الامارات تتحكم بك وتديرك كدمية فذلك شأنك، فضلت أن تكون هكذا بلا ثمن وان كنت تظن بأنك قادر على أن تتحكم باعلامنا وبنا فأنت ومن معك لا تساوون جناح بعوضة، لا قدر لكم ولا منزلة عند من بعتم انفسكم لهم، ولن يكون لكم قدر بطبيعة الحال عندنا..


من يريد سحق الخير والعمل الجماعي


سيدهس كان من كان



مقالات أخرى للكاتب

  • كلب وهرة وكرامة..!
  • الحسناء والوحش..!
  • الأخضر تحت الصفر!

  • التعليقات

    إضافة تعليق