تأسس في 22 مايو 2012م
صورة العيسي?!
2018-12-27 | منذ 11 شهر    قراءة: 194
 ماهر المتوكل
ماهر المتوكل

عندما اختارت الإرادة الالهية زميلنا المرحوم حسين بازياد ورحل عنا فجاة وضعت صورته في الخلفية حق الواتساب  انا وبندر وبعض الزملاء ورغم اني وضعت صورة المرحوم بن زياد لتسعة ايام لم يلتفت احد للصورة ولم يكتب لي أي إعلامي سطر وطبعا في العالم وعند الناس العقلاء  عندما يحقق زميل أو شخصية  إنجاز أو يموت أو يتعرض لوعكة صحية يتدافع الاهل والزملاء لوضع صورة البطل أو المبدع الذي يحقق انجاز او الذي يتوفى أو يتعرض للاعتداء أو الحبس التعسفي او التهديد بالحبس او التصفية ويفهم كل المثقفين والناس الطبيعيين بان ذلك الأمر لا يعدوا كونه تعاطفا ومساندة معنوية  ووفاءاً  لشخص يستحق الوفاء باستثناء الاعلاميين في بلادنا .

وما دفعني للكتابة بهذا الأمر باني وضعت صورة الشيخ احمد العيسي عندما شاهدت مقابلة القيادي الحسني الذي اعلن بانه طلب منه تصفية الشيخ العيسي فوضعت صورة العيسي وكتبت ما رأيته رغم ان ما كتبته قليل بحق العيسي ولم يعطيه حقه ولأني وضعت صورة العيسي كما فعلت عندما مات الزميل حسين بازياد تسعة ايام اكرر تسعه ايام ولم يعلق أي إعلامي ببنت شفه في حين وضعت صورة العيسي لمده لم تتجاوز التسع ساعات وجدت سيل من الرسائل لجوالي الذي يتعرض  للتعليق لان  هاتفي صيني و مركب فيه شريحتين ويعلق لو عطست فما بالكم عندما تصله دفعة من الرسائل والبعض قال صورة العيسي مرة واحدة واخر وضعك للصورة مادة إعلانية ولا لكسب ود الرجل  وفتحت منديات للحشوش لبعض الزملاء ماهر دخل السوق ويرد أخر ببتعب نفسه )(فالهوى حبا وكيف ما يجي بخنجر وسيف كما تقول الفنانة احلام).

والأدهى من ذلك ان بعض الذين يحشوا في الخاص علي العيسي وعلي كاتب السطور يكتبون لي والله انك انصفت الرجل وبعد ساعة يطلب مني اكلم  العيسي ليمنحه مساعده لانه يحب العيسي ويتصدى لأي حمله ضد احمد العيسي وأخر قال بان بيته تعرض للقصف ويريد يكلم الشيخ يساعده لغرض إعادة الاعمار وأخر ارسل لي تقرير بانه تعرض لجلطة وأخر يحتاج لعملية صمام تاجي فتذكرت المثل القائل  شر البلية ما يضحك فعلا والنكتة فعلاً معظم من  تواصلوا معي للحديث عن صورة العيسي لم يقرئوا ما كتبت ولم يعلقوا عن ما حدث بسطر فترحمت حينها علي زميلنا المرحوم حسين بازياد الذي وضعت صورته لتسعة ايام ولم يعلق أي رياضي إعلامي أو إداري أو غيره وعرفت ان هناك فرق ليس كما بإعلان الرنج المعروف ولكن في الاسماء والصور حتي في الموت والنوائب ولا تعليق وبس خلاص.



مقالات أخرى للكاتب

  • الحاج عبدالجليل ثابت .. الشامخ بوجه العاتيات !?
  • مصادرة الاندية والاتحادات!
  • جيل يرفض الخسارة

  • التعليقات

    إضافة تعليق