تأسس في 22 مايو 2012م
حلّق رغم السقوط !!
2015-02-21 | منذ 3 سنة    قراءة: 8858
 عيدروس عبد الرحمن
عيدروس عبد الرحمن


فريق الصقر الكروي الممثل الوحيد لنا في البطولات الآسيوية حمّلناه فوق طاقته وطلبنا منه ما لا يحتمل أن يحمله وهو التمثيل الدائم في دور مجموعات الكرة الآسيوية، وهو الفريق الكروي الأفضل محليا.. إلا أن الظروف والعراقيل التي وقفت ضده لم تساعده على تجاوز العقبة الأخيرة في المنامة.
بالله عليكم فريق يلعب منافسات آسيوية والدوري المحلي متوقف والظروف الأمنية والسياسية في البلد أشبه بالجحيم.. ولا مباريات تجريبية ولا إعداد متقارب مع ما يليق بمثل هكذا بطولات ومنافسات.. ومع هذا يلعب كل مبارياته الرسمية والتنافسية على ملاعب المنافسين.
يكفيه فخرا أنه تأهل على حساب فريق التين التركمانستاني وحقق الفوز.. علما بأننا كنا سنغفر له إن لم يحقق ذلك الفوز.. وخاطب الفريق البحريني في المنامة وهو على لحم بطنه.. بلا زاد ولا عتاد.. ومع ذلك خسر بشرف وإباء وجدارة نصفق له فيها.. لأننا متفائلون بالقادم والمستقبل في المشاركات القادمة لفرقنا اليمنية.. والتي تحت وطأة الحرب الداخلية والأمن الضائع في سوق النخاسة والتوقف المتواصل للبطولات والدوري.. ومع ذلك نقدم منافسات ومشاركات لا تقلل من إصرارنا العجيب في البحث عن نقطة للضوء وللشمس.
هارد لك يافريقنا الذهبي “الصقر” عملت أكثر مما هو مطلوب منك.. وحظا أوفر لقيادتك ومسئوليك الذين عملوا ما يقدرون عليه للإعداد والتجهيز في مثل هكذا ظروف.. وقبلة عظيمة للنجوم والأبطال اللاعبين الذين سموا فوق الجراح وفوق العراقيل والعقبات وقدموا مباراتين تخلوا فيهما عن الحذر الدفاعي وعن التهيب من المنافسين وعن كل المعوقات والصخور الصماء التي في طريقهم ليعلنوا للعالم “نحن هنا” ونحن من نذلل العراقيل لتكون وقودا لنا في المسير والتواصل.
خسر الصقر بفارق هدف.. ولو قدر له اللعب في أرضه لكنا اليوم من المحتفين به ومعه.. باختصار نعم.. ثم نعم.. حلّق الصقر عاليا رغم السقوط غير المتوقع.. وخيرها في القادم وفي غيرها.


مقالات أخرى للكاتب

  • الثور الأبيض
  • الكارثة !!
  • الجائزة !!!

  • التعليقات

    إضافة تعليق