تأسس في 22 مايو 2012م
المونديال اليمني
2014-06-29 | منذ 4 سنة    قراءة: 6861
 علي با سعيده
علي با سعيده

لم أكن أتوقع إن يكون ذلك العمل الصحفي والمهني الذي تم إصدارة بمناسبة المونديال العالمي العشرين الذي يقام على ارض السامبا والسحر الكروي من قبل وزرة الشباب والرياضة وموقع الرياضي نت بذات الروعة إعدادا وإخراجا وموادا متنوعة والذي يضاهي اكبر المطبوعات الرياضية على مستوى العالم.

ونحن نعرف حجم إمكانياتنا المادية الشحيحة التي يقف معها طموح الكثير من الزملاء في إن يكون لليمن مطبوعة رياضية على مستوى راقي من حيث المواد المتنوعة ذات البعد الصحفي الذي يبحث عنه القارئ والمتابع والإعلامي ومن حيث المعلومة والأرقام ومن حيث الإخراج الفني إلا لوجود كادر صحفي وإعلامي على مستوى كبير يؤكد مدى اعتزازنا وفخرنا باننا نتملك مثل هذه الكوكبة الرائعة من الزملاء الإعلاميين والذي نشاهده جليا في إعمالهم ومشاريعهم الصحفية أكان على مستوى الصحافة الورقية أو الالكترونية.

حقيقة شعرت بنوع من الفخر والاعتزاز وانأ أتصفح المجلة الموسومة( المونديال) لما فيها من عمل و جهد رائع والتي جاءت احتفاءً بالعرس العالمي العشرين الذي استهوى قلوب ومتابعة الجميع على مستوى العالم اجمع الذي لا يتحدث إلا عن كاس لعالم وحدث كهذا يترقبه الجميع ويتطلع لأخباره المتعددة والمثيرة حتما لن يوازيه إلا عمل إعلامي مميز يتناسب معه .

وهو ما أحسسنا به ونحن نتصفح المونديال التي وضعتنا في قلب الحدث بمعلوماتها المثيرة وارقامها المميزة ناهيك عن قفشاتها لمجمل الأحداث الرياضية والإنجازات اليمنية التي تحققت خلال فترة وجيزة برغبة وإصرار القيادة الرياضية ممثله بالأخ معمر الارياني الذي وللإماتة استطاع وخلال فترة بسيطة إن يلقي بأكثر من حجر في أكثر من اتجاه أثمر عن إعمال جميلة لن تنسى سيكون لها بالغ الأثر على مستوى الرياضة اليمنية ككل وعلى مستوى الفرد أكان قياديا أو نجما بارزا في كافة الألعاب الممارسة وهذا واقع لا يمكن إنكاره كونه موثق على مستوى الممارسة و على مستوى التدوين والسرد ألرياضي فقط.

تحية حب وإجلال لقيادة وزارة الشباب والرياضة ممثله بالأخ الوزير معمر الارياني وللزميل بشير سنان صاحب الفكرة والجهد الرائع بمعية الزملاء الأستاذ عيدروس عبد الرحمن محمد البحري جلال الأحمدي مالك الشعراني أيمن سنان ومحمد الفاتش وعزيز الماوري وكل الطاقم المشارك في هذا العمل الصحفي الرائع..

يكفيكم فخرا إيها الاحبة إن عملكم الرائع بات شرف لليمن ولإعلامه الرياضي وليس لكم فقط وتلك ميزة ومكانه لن يصلها إلا المبدعون فشكرا لكم على المونديال العمل الإبداعي الذي سعدنا بالحصول عليه واستمتعنا بقراءته

نشر ياليمن اليوم الجمعه 27 يونيو


مقالات أخرى للكاتب

  • مدرب للخارج ومدرب للداخل!!
  • الصقر وعشق اباد
  • مدرب الصقر يتطاول على الحضارم!!

  • التعليقات

    إضافة تعليق